خبر: الاحتلال يُفرج عن أسير من مخيّم بلاطة بعد قضاء (15) عاماً في سجونه
الأسير المُفرج عنه سامي صبحي أبو حمادة
المخيمات الفلسطينية في الضفة الغربية المحتلة | 2018-03-09 | وكالات - بوابة اللاجئين الفلسطينيين

فلسطين المحتلة - بوابة اللاجئين الفلسطينيين

أفرجت سلطات الاحتلال عن الأسير سامي صبحي أبو حمادة، مساء الخميس 8 آذار، من مخيّم بلاطة للاجئين شرقي نابلس المحتلة، بعد قضاء حكم بالسجن (15) عاماً في سجون الاحتلال.

وأطلقت قوات الاحتلال سراح أبو حمادة من سجن النقب الصحراوي، على معبر الظاهريّة، حيث استقبلته عائلته وأهالي المخيّم، الذين أقاموا له احتفال كبير أمام منزله في المخيّم، انتشرت فيه أعلام فلسطين وصور الأسرى والشهداء.

وكانت قوات الاحتلال اعتقلت أبو حمادة في 9/3/2003، في مخيّم بلاطة للاجئين بعد محاصرته، على خلفيّة نشاطه في صفوف "كتائب شهداء الأقصى" الذراع العسكري لحركة "فتح" في حينه.

وتنقّل أبو حمادة بين سجون "ريمون" و"نفحة" و"الرملة" و"بئرة السبع" و"شطة، ثم سجن "النقب" الصحراوي، فيما منع الاحتلال عائلته من الزيارة لأكثر من (10) سنوات، والتقى بأشقائه في سجون الاحتلال أثناء اعتقالهم.

منشورة في زاوية
رابط مختصر
الأخبار المرتبطة