الجمعة 22 نوفمبر 2019
خبر: المتضررة منازلهم في خزاعة يمهلون "أونروا" أسبوعين لصرف التعويضات
(تصوير حسن اصليح)

 

خانيونس/قطاع غزة - وكالات

أمهل أصحاب المنازل المتضررة من العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة عام 2014 وكالة غوث وتشغيل اللاجئين "أونروا"، أسبوعين، لصرف التعويضات المالية المستحقة لمنازلهم وممتلكاتهم المتضررة في مدينة خانيونس.

وطالب أصحاب المنازل المتضررة في بلدة خزاعة شرقي خانيونس، خلال وقفة، صباح اليوم الثلاثاء، أمام  أمام عيادة "معن" التابعة لـ "أونروا"، الوكالة بتعويضهم عن الأضرار التي أصابت منازلهم خلال العدوان.

ورفع المشاركون،  لافتات تطالب بسرعة صرف المستحقات ووقف المماطلة في هذا الملف.

 

 

ودمر جيش الاحتلال نحو ألف منزل ما بين كلي وجزئي في القرية.

وقال منسق لجنة المتضررين، صلاح النجار، إن المتضررين لم يتلقوا أي تعويضات مالية منذ العدوان، مشيراً إلى أن الوكالة طلبت من أصحاب المنازل المتضررة التوقيع على عقود مالية، إلا أنها لم تقدم لهم الأموال.

وبحسب النجار، فإن حوالي 400 شخص وقعوا على عقود مع إدارة الوكالة قبل خمسة أعوام لصرف الأموال، لكن الأخيرة لم تصرف أياً من الأموال بذريعة العجز المالي.

وحذر من أن فصل الشتاء على الأبواب والأهالي بحاجة لإصلاح منازلهم، مطالباً بصرف مستحقات الأضرار التي تم التوقيع عليها.
 

وكانت "أونروا" أعلنت الشهر الماضي عن وجود أكثر من 52 ألف أسرة لم تتلق أي تعويضات عن الأضرار التي أصابت منازلها خلال عدوان عام 2014، فيما تلقت أكثر من 80 ألف أسرة متضررة مساعدات من الوكالة.

وعلى مدار الأعوام الماضية، كانت "أونروا" تدفع بدل إيجارات لصالح آلاف الأسر، إلا أنها توقفت قبل نحو 12 شهراً بذريعة الأزمة المالية.

وشهدت الأشهر الماضية احتجاجات واسعة للضغط على الوكالة إلى أن حصل المتضررون على بعض الحلول بتوفير فرصة عمل بدل الإيجار.

ودمر جيش الاحتلال خلال عدوان عام 2014 أكثر من 2350 منزلاً بشكل كلي، و13644 منزلاً تدميراً جزئياً، بحسب إحصائيات رسمية.

منشورة في زاوية
رابط مختصر
الأخبار المرتبطة