خبر: الهيئات الإسلاميّة في القدس رداً على الاحتلال.. صلاة العيد مُوحدة وجامعة في الأقصى
الهيئات الإسلاميّة في القدس رداً على الاحتلال.. صلاة العيد مُوحدة وجامعة في الأقصى
فلسطين المحتلة | 2019-08-09 | وكالات - بوابة اللاجئين الفلسطينيين

فلسطين المحتلة

أعلنت الهيئات الإسلاميّة في القدس المُحتلة، فجر الجمعة 9 آب/أغسطس، إقامة صلاة عيد الأضحى مُوحّدة وجامعة في المسجد الأقصى رداً على قرار سلطات الاحتلال منع صلاة العيد فيه.

وفي بيان صدر عن الهيئة الإسلاميّة العليا ومجلس الأوقاف والشؤون الإسلاميّة ودار الإفتاء بالقدس، قررت إغلاق مساجد المدينة المُحتلّة أول أيام العيد الذي يحل بعد غد الأحد، لتُقام صلاة العيد جامعةً في الأقصى.

ويأتي ذلك رداً على قرار منع المُصلّين من إقامة صلاة العيد وإعلان شرطة الاحتلال أنها ستجري تقييماً للوضع في الأقصى صبيحة العيد، لتُقرر فتح المسجد لاقتحامات جماعات ومنظمات المستوطنين.

وطالبت الهيئات الإسلاميّة أئمة المساجد بإعلان القرار في خطب الجمعة، وجاء في البيان المُشترك "إنّ عيدنا رباط، وأهالي بيت المقدس وأكنافه سوف يقفون على قلب رجلٍ واحد أمام أطماع قطعان المستوطنين.

وتعهّدت الهيئات أن تقف صفّاً واحداً ضد فرض أي تقسيم مكاني أو زماني للمسجد الأقصى، ودعت جميع الفلسطينيين إلى ضرورة الزحف أول أيام عيد الأضحى نحو القدس.

كما أكّدت الهيئات جواز تأجيل ذبح الأضاحي لليوم الثاني من عيد الأضحى "حتى نعمر الأقصى في أوّل أيام العيد"، وختم البيان "لنكن يداً واحدة في وجه كل قرار ظالم."

وكانت جماعات ومنظمات صهيونيّة قد طالبت حكومة الاحتلال السماح للمستوطنين باقتحام الأقصى خلال عيد الأضحى حتى وإن كان يوم عيد للمُسلمين، وزيادة أوقات الاقتحامات، حتى تشمل كل ساعات الصباح والظهيرة، كذلك طالبت بإغلاق الأقصى طوال اليوم الأوّل للعيد في وجه المُسلمين وفتحه للمستوطنين.

منشورة في زاوية
رابط مختصر
الأخبار المرتبطة