السبت 19 أكتوبر 2019
خبر: باريس تحدّد موعد جديد لعقد المؤتمر الدولي للسلام
باريس تحدّد موعد جديد لعقد المؤتمر الدولي للسلام
أخبار سياسية | 2016-12-23 | وكالات

فرنسا - بوابة اللاجئين الفلسطينيين

أعلنت فرنسا عن تحديد موعد جديد لعقد المؤتمر الدولي للسلام في العاصمة الفرنسية باريس، وحسب تصريح صحفي لوزير الخارجية الفرنسي جان مارك ايرولت ستنظّم فرنسا في منتصف الشهر المقبل اجتماعاً دولياً حول عملية السلام في الشرق الأوسط، تأكيداً على دعم المجتمع الدولي لحل الدولتين.

هذا وأكّد ايرولت أن فرنسا متمسكة بعقد اجتماع في باريس لدفع عملية السلام المتعطلة، موضحاً أن (70) دولة ستكون ممثلة في الاجتماع، بدون مشاركة الجانبين الفلسطيني و"الإسرائيلي"، إلا أنه سيتم توجيه دعوة لرئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس ورئيس وزراء حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو لاطلاعهما في لقاء منفصل على نتائج هذا الاجتماع.

وكان قد صرّح السفير الفلسطيني في باريس سلمان الهرفي في 14 كانون الأول أن الجانب الفرنسي أبلغه بتأجيل المؤتمر الذي كان مقرراً في 21 من الشهر الجاري، مضيفاً أن التأجيل جاء للاستعداد الجيد لعقد المؤتمر وإنجاحه، ولإجراء المزيد من المشاورات، حسبما أبلغته الخارجية الفرنسية.

وذكر أن الدعوات لحضور المؤتمر ستوجّه إلى فلسطين ودولة الاحتلال، وفي حال رفض الجانب "الإسرائيلي"، سيعقد المؤتمر بدون حضور الجانبين على أن يتم دعوتهما في وقتٍ لاحق لاطلاعهما على نتائج المؤتمر.

وحسب ما نشرته صحيفة "لافيغارو" الفرنسية في وقتٍ سابق، فإن فرنسا تنوي في القمة المرتقبة عرض نتائج ثلاث مجموعات عمل نشطت في الشهور الأخيرة في قضايا مثل محفزات اقتصادية لدولة الاحتلال والفلسطينيين بعد التوصل لاتفاق سلام، وتعزيز مؤسسات الدولة الفلسطينية، وتعزيز دور المجتمع المدني في "عملية السلام".

يُذكر أن فرنسا استضافت في منتصف العام الجاري نحو (30) وزيراً وممثلاً عن دول، بالإضافة إلى الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي لمساندة حل الدولتين والإعداد لعقد مؤتمر دولي قبل نهاية 2016 بمشاركة أطراف النزاع، إلا أن دولة الاحتلال رفضت أي مشاركة متعددة الأطراف لبحث أي تسوية، وطالبت بإجراء مفاوضات مباشرة مع الجانب الفلسطيني.

منشورة في زاوية
رابط مختصر
الأخبار المرتبطة