الثلاثاء 21 مايو 2019
خبر: جنوب دمشق: اتفاق في آخر مراحله بحي القدم وأنباء عن وقف لاطلاق النار بين جيش الإسلام وداعش
جنوب دمشق: اتفاق في آخر مراحله بحي القدم وأنباء عن وقف لاطلاق النار بين جيش الإسلام وداعش
فلسطينيو سوريا | 2016-12-15 | وكالات

جنوب دمشق - بوابة اللاجئين الفلسطينيين

تناقلت يوم أمس الأربعاء مصادر إعلامية في المنطقة الجنوبية للعاصمة دمشق خبرا مفاده أن عشرات الشبان من أبناء حي القدم تمت تسوية أوضاعهم لدى قوات النظام السوري، بعد اتفاق بين الأخيرة وقوات المعارضة المتواجدة في الحي، وذكرت المصادر بأن الاتفاق في مراحله النهائية.

ووفقا لذلك، أصدر أهالي حي القدم بيانا في 12/12/2016 يؤكد الاتفاق ومما جاء فيه "نحن أهالي حي القدم مدنيين وعسكريين، نتعهدهم في إتمام بنود المصالحة بينهم والجهات المختصة في الجمهورية العربية السورية التي سبق ووقعت في 2/5/2014 وما يتبعها من ملحقات المصالحة، وذلك بعد زوال المجموعات الإرهابية وخطرهم الموجود على أطراف حي المادنية، الذي يدور بينه وبين حي القدم إشتباكات".

وأفاد البيان بأن الأهالي في الوقت الحالي مضطرون لحمل السلاح دفاعاً عن أنفسهم من غدر تلك المجموعات.

كما تعهد الأهالي بـ"عدم استخدام السلاح بوجه الجيش العربي السوري، وبأنهم لن يسمحوا لأي جهة خارجية بالتدخل في هذه المصالحة وأن تبقى سوريا سورية فقط". واختتم الأهالي البيان متعهدين بإخراج أي مسلح يعارض المصالح وذلك بعد الإنتهاء والقضاء على الجماعات المسلحة الموجودة في المنطقة.  

في سياق متصل، تحدثت أنباء غير مؤكدة عن إبرام اتفاق لوقف اطلاق النار بين تنظيم "داعش" في مخيم اليرموك وجيش الاسلام في بلدة يلدا المجاورة للمخيم، في حين لم يصدر أي تصريح رسمي يوضح هذا الاتفاق أو يؤكده.

جدير بالذكر أن البلدت الثلاث (يلدا، ببيلا، بيت سحم) في الجنوب الدمشقي تعيش حالة مفاوضات مشابهة منذ نحو الشهر بين قوات النظام واللجنة السياسية الممثلة لكافة الفعاليات المدنية والتشكيلات العسكرية في البلدات الثلاث.  

صورة البيان:

منشورة في زاوية
رابط مختصر
الأخبار المرتبطة