خبر: شهادات حول حالات صحيّة صعبة في "سجن الرملة".. بينها (3) من مُخيّمات الضفة وغزة

انتهاكات | 2019-08-09 | وكالات

 

فلسطين المحتلة - وكالات

 

عرضت هيئة شؤون الأسرى والمُحررين شهادات لعددٍ من الأسرى المرضى القابعين في سجون الاحتلال، تحدثوا فيها عن ما يتعرّضون له من انتهاكات طبيّة مُتواصلة، وسط تعمّد إدارة سجون الاحتلال استهدافهم من خلال تجاهل أمراضهم وعدم التعامل معها بشكلٍ جدي والاستهتار بحياتهم.

وتناول التقرير أصعب الحالات المرضيّة القابعة في ما يُسمّى بعيادة سجن "الرملة"، منها (3) حالات من مُخيّمات جباليا وبلاطة والجلزون للاجئين الفلسطينيين.

أحد الحالات المذكورة في التقرير، الأسير المُقعد ناهض الأقرع (51) عاماً من سكان قطاع غزة، والذي يرقد بشكلٍ دائم داخل عيادة سجن "الرملة"، منذ اعتقاله عام 2007 على معبر الكرامة أثناء عودته إلى القطاع بعد رحلة علاج، وحكم عليه الاحتلال بالسجن (3) مؤبدات، وهو أب لأربعة أبناء.

وأفاد التقرير بأنّ الأسير الأقرع بُترت قدماه داخل سجون الاحتلال بسبب إصابته بالرصاص قبل الاعتقال، وخضع لعدّة عمليّات بتر في ساقيه، بسبب الانتشار الشديد للالتهابات فيها، ولم تُقدّم له أي رعاية طبيّة لحالته الصحيّة المُتردية، وما زال يُعاني آلاماً جسيمة مكان البتر، لكن العيادة تكتفي بإعطائه المُسكنات.

وفي حالة أخرى، الأسير رائد بلاونة (44) عاماً من سكان مدينة طولكرم بالضفة المُحتلّة، يُعاني من البواسير منذ أكثر من (11) عاماً، كما أنه يُعاني التهابات حادة في المعدة، وهو بحاجة لإجراء عمليّة جراحيّة بأسرع وقت مُمكن، إلا أنّ إدارة سجن "ريمون" تُماطل في تحديد موعد لإجراء عمليّته.

فيما يُعاني الأسير أمير مقيّد (34) عاماً من مُخيّم جباليا شمالي قطاع غزة، من ديسكات وغضاريف بسبب التنكيل به وشبحه خلال استجوابه، ورغم مُعاناته تكتفي إدارة سجون الاحتلال بإعطائه أدوية مُسكّنة فقط، وهو يقبع في سجن "ريمون"، ويقضي حكماً بالسجن (10) سنوات، علماً بأنه مُعتقل منذ عام 2018.

ويُعاني الأسير طارق عاصي من مُخيّم بلاطة شرقي مدينة نابلس، من وضعٍ صحي سيء، حيث يشكو من كسر في اليد أصيب به بعد الاعتداء عليه خلال عام 2014 أثناء تواجده في سجن "جلبوع"، وهو بحاجة ماسة لإجراء عمليّة جراحيّة ليده بأسرع وقت مُمكن، وعدا عن ذلك أصيب بورمٍ سرطاني في القولون خلال عام 2010 وتم استئصاله، وهو بحاجة لفحوصات دوريّة للاطمئنان على وضعه الصحي، لكن إدارة سجن "نفحة" ترفض وتُماطل بتحويله لإجراء الفحوصات وإجراء العمليّة ليده.

كذلك رصد التقرير حالة الأسيرة روان عنبر (23) عاماً من سكّان مُخيّم الجلزون شمالي مدينة رام الله، حيث تُعاني من ارتفاع في ضغط الدم، وهي بحاجة إلى مُتابعة طبيّة لحالتها باستمرار.

والأسيرة نسرين حسن (44) عاماً من مدينة غزة تُعاني مؤخراً من إفرازات وكُتل في الصدر، وهي بانتظار تحويلها لإجراء فحوصات طبيّة عاجلة لتشخيص حالتها المرضيّة.

منشورة في زاوية
رابط مختصر
الأخبار المرتبطة