الأربعاء 08 أبريل 2020
خبر: قصف عنيف على قطاع غزة.. والاحتلال يشُدّد الحصار

فلسطين المحتلة | 2020-02-16 | متابعات


قطاع غزة
 

شنَّت طائرات الاحتلال الإسرائيلي، فجر اليوم الأحد 16 شباط/ فبراير، عدّة غارات عنيفة على مناطق متفرّقة في قطاع غزة.

وأفاد مراسلنا بأن الطائرات الحربية الإسرائيلية قصفت موقعًا للمقاومة جنوب غرب مدينة دير البلح وسط قطاع غزة، في حين جدّد الطيران المروحي غاراته على ذات الموقع.

وأطلقت قوات الاحتلال قنابل الإنارة في أجواء "السياج الأمني" شرق مُخيّم البريج وسط قطاع غزة، فيما أطلقت قوات الاحتلال النار قرب موقع "صوفا" جنوبي شرقي محافظة خانيونس.

لاحقًا، أعلن المتحدث باسم جيش الاحتلال: "أغارت مقاتلات ومروحيات حربية على عدد من الأهداف جنوب قطاع غزة ومن بينها مجمع عسكري، وسط القطاع. جاءت الغارات ردًّا على إطلاق القذيفتيْن الصاروخيتيْن من قطاع غزة باتجاه إسرائيل في وقت سابق مساء أمس".

وفي السياق، أعلنت لجان الصيادين في قطاع غزة أنه "وبعد قل من 24 ساعة، سلطات الاحتلال قررت تقليص مساحة الصيد إلى 10 أميال بحرية بدءًا من يوم الأحد".

وأعلن منسق أعمال حكومة الاحتلال "كميل أبو ركن" إنه قرر عدم تنفيذ القرار الذي أعلن عنه قبل يومين بزيادة مساحة الصيد إلى 15 ميلًا، وإعادة التصاريح للتجار والسماح بإدخال الإسمنت، بزعم "الرد على إطلاق صاروخين باتجاه المستوطنات يوم أمس".

وأوضح المنسق أن "الخطوات القادمة ستحددها الأحداث على الأرض، وحركة حماس هي المسئولة عن أي اختراق أمني في الجنوب".

وخلال الأيام الماضية، شنَّت طائرات الاحتلال سلسلة غارات طالت عدّة مواقع وأراضٍ زراعية في القطاع، ما أدى إلى أضرار مادية جسيمة في الأماكن التي طالها القصف.

ويأتي ذلك بزعم استمرار إطلاق الصواريخ والبالونات الحارقة من غزة تجاه المستوطنات المُحيطة بالقطاع.

منشورة في زاوية
رابط مختصر
الأخبار المرتبطة