الجمعة 20 سبتمبر 2019
خبر: قضاء لاجئ فلسطيني في معارك يخوضها " جيش التحرير الفلسطيني" بريف إدلب

فلسطينيو سوريا | 2019-08-28 | خاص - بوابة اللاجئين الفلسطينيين

سوريا – خاص

قضى اللاجئ الفلسطيني عبد الكريم أحمد شحادة السوالمي من أبناء مخيّم خان دنون بريف دمشق، في معارك يخوضها "جيش التحرير الفلسطيني" في ريف مخافظة إدلب شمالي سوريا.

وتوالي سقوط ضحايا فلسطييين في سوريا يأتي في ظل تواصل قيادة أركان " جيش التحرير الفلسطيني" الزج بالشبّان اللاجئين الفلسطينيين في سوريا، والمجنّدين إجباريّاً، في المعارك التي يخوضها جيش النظام السوري، وآخرها معارك ريف مدينة إدلب شمالي البلاد.

وبثّ " جيش التحرير" بتاريخ 26 آب/أغسطس، عبر صفحته الرسميّة في " فيسبوك" تسجيلا ً مصوّراً، يظهر مشاركة عناصره إلى جانب عناصر جيش النظام السوري، في القصف المدفعي على مناطق ريف إدلب في إطار المعارك الجاريّة بين النظام السوري من جهة، والمعاضة السوريّة المسلّحة من الجهة الثانية.

 

 
وكان قائد أركان " جيش التحرير الفلسطيني" اللواء طارق الخضرا، قد قال في حديث سابق لصحيفة " الوطن" السوريّة شبه الرسميّة، إنّ نحو 6 آلاف عنصر فلسطيني من عناصر "جيش التحرير" وهم مجموع تعداد عناصره، يقاتلون في أكثر من 15 موقعاً في كافة أنحاء سوريا، مضيفاً أنّ 3 آلاف منهم منخرطون في المعارك بشكل مباشر
.

وتشير إحصائيّات غير رسميّة، إلى نحو 300 عنصر من عناصر "جيش التحرير" قد قضوا في المعارك الدائرة في سوريا خلال السنوات الثماني الفائتة.

منشورة في زاوية
رابط مختصر
الأخبار المرتبطة