الثلاثاء 22 أكتوبر 2019
ممثلة الامين العام للامم المتحدة في لبنان سيغريد كاغ تزور مخيم عين الحلوة

عين الحلوة - بوابة اللاجئين الفلسطينيين

أكدت ممثلة الأمين العام للأمم المتحدة في لبنان "سيغريد كاغ" خلال زيارة تفقدية إلى مخيم عين الحلوة، يوم أمس، أن "سكان مخيم عين الحلوة يرفضون الارهاب، ويتطلعون الى مستقبل أفضل وتحسين أوضاعهم الانسانية والمدنية، واصفة عملية تسليم المطلوبين لانفسهم بانه خطوة جيدة تساعم في تحصين الامن في المخيم والاستقرار في لبنان".

كلام كاغ جاء يرافقها مدير عام وكالة "الاونروا" في لبنان ماتياس شمالي، حيث اطلعت على معاناة ابنائه وعقدت اجتماعات مع قيادتها.

وأشارت كاغ الى "أنها تقوم باتصالات مع المدير للامن العام اللواء عباس ابراهيم وقائد الجيش العماد جان قهوجي للوقوف عند اخر التطورات في هذا الملف، اضافة الى ملفات اخرى تعنى الشعب الفلسطيني في لبنان، وسمعت الكثير مما يحتاج اليه السكان لجهة تحسين ظروف عيشهم ويرفضون الارهاب وينظرون الى مستقبل افضل".

واختتمت ممثلة الامين العام للامم المتحدة في لبنان سيغريد كاغ، زيارتها لمخيم عين الحلوة بزيارة ثكنة محمد زغيب العسكرية في صيدا، حيث التقت مدير مخابرات الجيش اللبناني العميد الركن خضر حمود يرافقها مدير عام وكالة “الاونروا” في لبنان ماتياس شمالي مساعدته سارة ترشدونيز ومدير منطقة صيدا الدكتور ابراهيم الخطيب، حيث جرى بحث مختلف الاوضاع الامنية والاجتماعية ومشروع البنى التحيتة.

الجدير بالذكر أن مخيم عين الحلوة شهد إطلاق نار كثيف، فجر يوم الثلاثاء، بتاريخ 30 /آب /2016  دون أن يعرف المصدر المسؤول عن الرصاص.

حيث شوهد وجود ملثمين ومقنعين أقدموا على إطلاق النار بشكل عشوائي في سوق الخضار وسط المخيم، مما أدى إلى أضرار مادية على  بعض المحلات التجارية وبعض السيارات المصطفة هناك، كما أدى هذا الرصاص إلى احتراق محل تجاري في السوق وتمت السيطرة على الحريق بعد نشوبه بقليل.

منشورة في زاوية
رابط مختصر
الأخبار المرتبطة