الجمعة 20 سبتمبر 2019
خبر: هيئة العمل الفلسطيني المشترك تدعو إلى جمعة غضب سابعة

 

بيروت – خاص
 

دعت هيئة العمل الفلسطيني المشترك واللجان الشعبية الفلسطينية والحراك الشعبي في منطقة صيدا ومخيم عين الحلوة إلى المشاركة في فعاليات "جمعة الغضب السابعة"، تحت شعار "تحت راية علم فلسطين".

وستنطلق المظاهرة عقب صلاة يوم الجمعة، الموافق لـ 30 من شهر آب/أغسطس، من أمام مسجد النور في الشارع التحتاني لمخيم عين الحلوة.

وكان أمس الثلاثاء قد شهد مظاهرة "الوحدة الشعبية" رفضاً لإجراءات وزير العمل اللبناني، كميل أبو سليمان، بحق العمال وأرباب العمل الفلسطينيين، ولللمطالبة بالحقوق الإنسانية للاجئين الفلسطينيين، والتي انطلقت من شارع الحسبة وجابت شوارع المخيم.

وكذلك الأمر، في مخيمات برج الشمالي والبص في صور، والبداوي في طرابلس حيث تستمر مجموعة من الشباب لليوم الخامس على التوالي في إضراب مفتوح عن الطعام لحين تحقيق مطالب الفلسطينيين في لبنان.

 

ترحيب بقرار الحكومة تشكيل لجنة لدراسة الوضع الفلسطيني

ورحبت هيئة العمل الفلسطيني المشترك في لبنان بقرار مجلس الوزراء اللبناني تشكيل لجنة وزراية برئاسة رئيس الحكومة، سعد الحريري لدراسة الوضع الفلسطيني، رغم أن القرار لاقى اعتراضاً واسعاً من الشارع الفلسطيني في المخيمات وبعض الفصائل الفلسطينية.

وقالت الهيئة في بيان أصدرته عقب اجتماعها، أمس الثلاثاء، في مقر السفارة الفلسطينية في بيروت، إن "تشكيل اللجنة خطوة في الإتجاه الصحيح لمقاربة جدية لقضايا الوجود الفلسطيني في لبنان والحقوق المدنية والإنسانية والإجتماعية للاجئين الفلسطينيين في لبنان".

 كما دعت الهيئة إلى "الإسراع في إيجاد حل لقضية حق العمل للاجئ الفلسطيني في لبنان مع ضرورة مراعاة خصوصية وضع اللاجئين، وإعفائهم وإستثنائهم من الحصول على إجازة العمل كونهم لاجئين مقيمين في لبنان منذ عام 1948، وليسوا عمالاً وافدين إليه".

وأكدت ضرورة متابعة المسار الحواري مع الإخوة اللبنانيين المعنيين بالملف الفلسطيني في لبنان، بما فيهم لجنة الحوار اللبناني الفلسطيني، مشددة في الوقت ذاته على أهمية مواصلة واستمرار التحرك الشعبي السلمي الموحد داخل المخيمات الفلسطينية في إطار برنامج هيئة العمل المشترك في لبنان، بما يخدم المصلحة الوطنية العليا للشعبين اللبناني والفلسطيني.

وأكد المجتمعون أهمية قرار تشكيل قوة أمنية مشتركة في مخيم برج البراجنة، وتم تكليف لجنة من الإطار لمتابعة التنفيذ.

وكانت الحكومة اللبنانية قررت في جلستها الماضية، يوم الخميس المنصرم، تشكيل لجنة برئاسة رئيس الوزراء سعد الحريري لمتابعة الملف الفلسطيني.

وقال وزير الإعلام اللبناني، جمال الجراح، عقب انتهاء الجلسة: "الملف الفلسطيني أثير في الجلسة، وتم تشكيل لجنة لدراسة الوضع الفلسطيني من كافة جوانبه برئاسة رئيس الحكومة سعد الحريري، وعضوية وزير العمل كميل أبو سليمان، ووزير الدولة لشؤون مجلس النواب محمود قماطي، ووزير ​الدولة​ لشؤون ​رئاسة الجمهورية سليم جريصاتي، ووزير الأشغال العامة والنقل يوسف فينيانوس ووزير التربية والتعليم العالي أكرم شهيب".
 

 

 
منشورة في زاوية
رابط مختصر
الأخبار المرتبطة