حفيد نيلسون ما نديلا: النظام الصهيوني أسوأ من نظام " الأبارتهايد"

الجمعة 12 أكتوبر 2018
وكالات - بوابة اللاجئين الفلسطينيين
جنوب افريقيا

وصف نكوسي مانديلا، حفيد المناضل الجنوب أفريقي نلسون مانديلا، الممارسات الإسرائيليّة العنصريّة ضد الفلسطينيين بأنها " أسوأ من نظام الأبارتهايد" في إشارة إلى نظام الفصل العنصري السابق  في جنوب أفريقيا.

جاء ذلك، في مقابلة نشرها مانديلا  في صحيفة " الغارديان" البريطانيّة الخميس 11 تشرين الأوّل/ أكتوبر، قال فيها "بينما تحرر بلدي منذ فترة طويلة من حكم الأقلية العنصرية، إلا أنّ العالم لم يتخلص بعد من جريمة الأبارتهايد".

وأشار مانديلا في مقاله، إلى وجه الشبه بين النظام الصهيوني ونظام " الأبارتهايد" البائد في جنوب افريقيا، قائلاً: "نحن الجنوب أفريقيين نعرف الفصل العنصري عندما نراه، وفي الحقيقة، يدرك الكثيرون أن نظام القمع الإسرائيلي، في بعض الجوانب، أسوأ منه حتى"..

وأضاف المقال، أن الحكومة الإسرائيلية كانت ترتكب جريمة الفصل العنصري حتى قبل تمريرها "قانون الدولة القومية" الذي يتيح لليهود وحدهم التحكّم بالبلاد، ودلل على عنصريّة الكيان بقرار الاحتلال هدم قرية الخان الأحمر، معتبراً ذلك مثالاً على جرائم الدولة ونظام الفصل العنصري الصهيوني، الهادفة للتطهير العرقي وبناء المستوطنات.

وشبّه مانيدلا،  جرائم الحتلال بحق المتظاهرين السلميين في مسيرات العودة الكبرى شرق قطاع غزّة، بمجازر "شاربفيل" في جنوب أفريقيا، التي نفذتها شرطة نظام الفصل العنصري بحق السكّان الأصليين عام 1960.

يذكر، أنّ نكوسي مانديلا هو عضو في حزب المؤتمر الإفريقي الحاكم في جمهوريّة جنوب إفريقيا، الذي أقرّ سلسلة من القرارات المساندة للقضيّة الفلسطينية، برزها الاعتراف بدولة فلسطين، وتبنّي  حركة مقاطعة " إسرائيل" وسحب الاستثمارات منها.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد