المقاومة للوجود العسكري الصهيوني على مدخل المخيم متواصلة.. مواجهات في العروب

الثلاثاء 03 مارس 2020
متابعات _ بوابة اللاجئين الفلسطينيين

مخيم العرّوب – الخليل

أصيب عدد من اللاجئين الفلسطينيين، ظهر اليوم الثلاثاء 3 آذار/ مارس، بحالات اختناق جراء إطلاق قوات الاحتلال قنابل الغاز السام المُسيل للدموع خلال مواجهات في مُخيّم العروب شمال الخليل بالضفة الغربية المحتلة.

وأفاد مراسل "بوابة اللاجئين الفلسطينيين" في الخليل، بأنّ قوّات الاحتلال أطلقت قنابل الغاز والصوت تجاه طلبة المدارس عقب انتهاء الدوام المدرسي، مُشيرًا إلى إصابة العديد من الطلبة والأهالي داخل المُخيّم بالاختناق جراء هذا الاستهداف.

يُذكر أن مُخيّم العروب للاجئين الفلسطينيين يقع على مقربة من الشارع الاستيطاني المُسمى "خط ستين" والذي يمر فيه المستوطنون بشكلٍ دائم من مستوطنة "عتصيون" إلى مستوطنة "كريات أربع" بمُحاذاة المُخيّم وبلدة بيت أمر، لذلك تتكرر اعتداءات جنود الاحتلال الموجودين بشكلٍ دائم في المنطقة على أهالي المُخيّم ما يوقع إصابات ويتسبب باعتقالات في صفوفهم.

ويقع البرج العسكري الذي يطلق النار والقنابل تجاه أهالي المُخيّم بين الحين والآخر، أمام بوابة المُخيّم، لذلك تندلع مواجهات شبه يوميّة مع جنود الاحتلال في هذا البرج وعلى البوابة العسكرية للبرج الذي يؤكّد مراسلنا أنّ "أهالي المُخيّم يرفضون وجوده على المدخل أو أي وجود عسكري آخر، لذلك يلجؤن لمقاومة كل هذه المظاهر العسكريّة".

كما بيّن مراسلنا أنّ "وجود جنود الاحتلال لحماية المستوطنين المارين على الطريق "خط ستين" يعرقل بشكلٍ كبير حركة مرور أهالي المُخيّم، ويتعرّض أهالي المُخيّم يوميًا لحركاتٍ استفزازيّة من قبل الجنود الصهاينة، ما يدفع الأهالي للرد عليها بإلقاء الحجارة على جنود يعقب ذلك اندلاع مواجهات".

 

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد