السلطات العراقية تستثني ذوي السجناء الفلسطينيين من مهاتفة أبنائهم في سجن "الحوت"

السبت 14 مارس 2020
خاص - بوابة اللاجئين الفلسطينيين

العراق

علم موقع  "بوابة اللاجئين الفلسطينيين" عن مصدر حقوقي طلب عدم ذكر اسمه، بأنّ السلطات العراقية استثنت ذوي السجناء العرب وممن ضمنهم المعتقلون الفلسطينيون، من التحدّث مع أبنائهم عبر الهاتف في سجن "الحوت" بمدينة الناصرية، بعد سماحها لعائلات السجناء بالقيام بهذا الإجراء، عقب قرار بإلغاء الزيارات كإجراء احترازي بسبب تفشّي فايروس " كورونا" في البلاد.

وكانت المفوضيّة العراقيّة العليا لحقوق الإنسان قد أعلنت أمس الجمعة 13 آذار/ مارس، عن توصلها لاتفاق مع إدارة السجن في مدينة الناصريّة، يقضي بالسماح لعائلات السجناء بالتواصل مع أبنائهم بشكل يومي عبر الهاتف ابتداء من اليوم السبت.

ولم يتم معرفة سبب استثناء السجناء الفلسطينيين والعرب وفق ما نقل المصدر، الذي أكد أنّ العديد من العائلات الفلسطينية والعربيّة، تسعى لمعرفة السبب، وتطالب بتوضيحات من السلطات العراقيّة.

ويقبع في سجن "الحوت" الذي وصفته تقارير لمنظمة العفو الدوليّة ومنظمات حقوقية  بـ" سيء الصيت" عشرات المعتقلين الفلسطينيين، بعضهم معتقل منذ العام 2003، والعديد منهم لم يعرضوا على المحاكم منذ سنوات طويلة.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد