الاحتلال يشن حملة اعتقالات في الضفّة والقدس المحتلتين

الإثنين 01 يونيو 2020
متابعات


فلسطين المحتلة

شنّت قوات الاحتلال الإسرائيلي الاثنين 1 حزيران/ يوينو حملة مداهمات واعتقالات طالت شبّان فلسطينيين في عدد من مناطق الضفّة الغربيّة والقدس المحتلّة.

آخرها وليس آخرها من القدس المحتلّة، حيث اقتاد عناصر من جيش الاحتلال كلّ من الشاب روحي كلغاصي من منزله داخل البلدة القديمة، والشاب جهاد قوس من منزله داخل حارة السعديّة.
وجاء ذلك، استتباعاً لجملة من الاعتقالات بدأها الاحتلال منذ فجر اليوم في عدد من مناطق الضفّة الغربيّة المحتلّة، حيث اعتقلت أربعة أطفال قرب مخيم الجلزون للاجئين، وطفل خامس يدعى راسم سليمان غرة من قرية كفر مالك، والشاب عمرو أبو قرع من المزرعة الغربية.

و أفادت مصادر إعلاميّة باقتحام قوات الاحتلال مدينة طولكرم شمالي الضفة، واعتقال كلّ من الشاب عبدالله مصطفى أبو شاش (25 عامًا)، ومحمد سليم حنون (26 عامًا) من بلدة عنبتا، وسمير صبحي مهداوي (26 عامًا) من شويكة، ونضال عرفات خصيب من قفين.

كما سلّمت قوات الاحتلال بلاغاً لعائلة الأسير المُحرر إياد ناصر، بتسليم نفسه بعد مداهمة منزله الكائن في ضاحية شويكة بطول كرم.

أمّا في الخليل، اعتقلت قوات الاحتلال أمين عماد الصليبي (18 عامًا) وهو طالب في الثانوية العامّة، والفتى خليل إياد زعاقيق (16 عامًا) من بيت أمر، وفاكر شريف أبو راس، والأسير المحرر أحمد سلامة أبو راس من دورا، وأحمد جمال، وعطية محمود النجار (36 عامًا)، من مخيم الفوار للاجئين الفلسطينيين.

كما اعتقلت قوات الاحتلال ثلاثة شبان قرب قرية سالم، بزعم حيازتهم عبوات حارقة.

وتواصل قوات الاحتلال، نصبت حواجز عسكرية على مداخل عدد من بلدات الخليل، وتقوم بإيقاف المركبات والتدقيق في هويات ركّابها، وفق ما نقلت مصادر إعلاميّة محلّية.

 

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد