أحد أبناء مخيم اليرموك يفوز بالمرتبة الثانية عن أفضل صورة في مسابقة سوريا غراف الثامنة عشر

الجمعة 16 سبتمبر 2016
خاص بوابة اللاجئين الفلسطينيين

جنوب دمشق - بوابة اللاجئين الفلسطينيين

فاز الشاب "أحمد عباسي" أحد أبناء مخيم اليرموك، يوم أمس، بالمرتبة الثانية ضمن مسابقة سوريا غراف الثامنة عشر لـ"قصة صورة". وذلك عن صورة حملت عنوان " في طابور الإنتظار " التقطها لمجموعة من اللاجئين الفلسطينيين في منطقة ببيلا جنوب العاصمة دمشق وهم يجلسون على أحد الأرصفة انتظارًا للمساعدات الغذائية.

أما عن قصة الصورة، روت التشابه بين لاجئي اليوم وحالهم التي وصولوا إليها من ضنك العيش بعد أن أنهكتهم الحرب وبين حال الأجداد بعد نكبة فلسطين عام 1948: "كما كان أجدادنا يقفون في طوابير لتلقي المساعدات في بداية لجوئهم اثر النكبة بعدما خسروا بيوتهم وحقولهم وبساتينهم في فلسطين. تحل اليوم نكبة ثانية بالفلسطينيين, بأبناء اللاجئين الأوائل في سوريا واحفادهم, وهم كذلك اليوم يصفون في طوابير لإنتظار المساعدات المقدمة لهم بعدما كان لكل منهم بيته الذي تدمر جزئيا او كلياً ومصدر دخله في المخيم الذي كان يعد مركزا تجاريا وحيويا في دمشق". 

يذكر أن لجنة موقع سوريا غراف توثق وتنقل واقع سوريا بعدسة أبنائها، وهي مفتوحة لجميع الصحفيين والعامليين الإعلاميين السوريين في الداخل السوري في جميع المحافظات.

رابط الصورة والقصة

https://www.facebook.com/SyriaGraph/posts/1767105826869734

 

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد