رحيل "الحاجة فولا" المحاميّة الألمانيّة المناصرة لحقوق الشعب الفلسطيني

الجمعة 22 يونيو 2018
وكالات - بوابة اللاجئين الفلسطينيين
ألمانيا

رحلت المحامية الألمانية والمدافعة عن حقوق الإنسان فيلتسيا لانغر، مساء الخميس 21 حزيران/يونيو، في ألمانيا، والتي تُعتبر من أبرز المُناصرين لحقوق الشعب الفلسطيني، وأسماها الأسرى في سجون الاحتلال "الحاجة فولا."

بدوره نعى نادي الأسير الفلسطيني ببالغ الحزن المحامية لانغر، والتي كانت من أوائل المُحامين الذين دافعوا عن حقوق الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال وأمام محاكمه العسكرية، وساهمت كذلك في فضح انتهاكاته وجرائمه.

وكتبت الراحلة لانغر العديد من الكُتب والمقالات حول تجربتها في الدفاع عن حقوق الفلسطينيين، من أشهرها كتاب "بأم عيني"، المنشور في بداية سبعينيات القرن الماضي، والذي قدّمت من خلاله شهاداتها حول انتهاكات الاحتلال ونماذج من أصناف التعذيب الذي يُمارس بحق الأسرى الفلسطينيين.

قالت لانغر للعالم "عايشت بأم عيني سنوات الحكم العسكري للأراضي المحتلة، وهناك من يدّعون أنّ الاحتلال إنساني وليبرالي، وما رأيته يختلف تماماً، هناك قمع وسيطرة وسحق لإنسانيّة الإنسان."

ومن مؤلفاتها بأم عيني 1974، هؤلاء إخواني 1979، من مفكرتي 1980، القصة التي كتبها الشعب 1981، عصر حجري 1987، الغضب والأمل 1993، الظاهر والحقيقة في فلسطين 1999، تقرير ميتسيو.. الشباب بين الغيتو وتيريزينشتادت 1999، الانتفاضة الفلسطينية الجديدة 2001.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد