مستوطنون يحرقون أشجاراً ومنازل في جنوب نابلس المحتلّة

الجمعة 27 يوليو 2018
وكالات - بوابة اللاجئين الفلسطينيين
فلسطين المحتلة

اعتدى مستوطنون صهاينة ظهر اليوم الجمعة 27تموز/يوليو على  منطقة الخلّة الوسطى الواقعة بين قريتي جالود وقصرة جنوب مدينة نابلس، شملت عمليات حرق لمنازل وأشجار في المنطقة.

وأطلق المستوطنون  الأعيرة الناريّة تجاه الفلسطينيين الذين تصدّوا لاعتداءاتهم وحاولوا منعهم من القيام بعمليات تخريبيّة، ولم ترد أنباء عن وقوع إصابات.

مسؤول ملف الاستيطان في شمال الضفّة الغربيّة غسان دغلس، قال في تصريحٍ صحفي، إنّ المستوطنين هاجموا عدداً من المنازل، وأشعلوا النار في منزل فلسطيني وحطموا محتويات منزل آخر تملكه الفلسطينيّة آيات علاونة، كما قاموا بحرق  وتحطيم عشرات الأشجار في منطقة بعيدة عن السكّان وتستخدم عادةً للتنزّه.

يأتي ذلك، ضمن سلسلة من الاعتداءات ينفّذها المستوطنون المسلّحون بين الحين والآخر، على السكّان الفلسطينيين بالضفّة المحتلّة، بدعم وحماية من قبل قوّات الاحتلال.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد