السلطات اللبنانية توقف إحدى طالبات "مدرسة حيفا" بذريعة دخول البلاد خلسة

الخميس 13 سبتمبر 2018
وكالات - بوابة اللاجئين الفلسطينيين
لبنان

أوقفت السلطات اللبنانية إحدى الطالبات التي تعرضت لحادث سير قبل أيام أمام "مدرسة حيفا" التابعة لوكالة "الأونروا" في منطقة الرحاب ببيروت، وذلك بعد حضور الشرطة ومعرفتهم بأنّها فلسطينية نازحة من سوريا، وأنّها دخلت لبنان خلسة، بحسب ما نشرت مصادر إعلامية.

وأشارت المصادر إلى أنّ "الفتاة ستتقدم للمحاكمة وسط غياب تام لدور المرجعيات الفلسطينية أو الانسانية، أو حتى القسم القانوني في الأونروا"، مطلقةً مناشدة إلى كل معني، للتدخل المباشر لحل قضية الفتاة بغية إيقاف محاكمتها.

وانتشرت صورة للتلميذة في الصف العاشر منار صلاح أبو صيام، عبر مواقع التواصل الاجتماعي، والتي تُعاني من نزيف في الدماغ نتيجة الحادث، حيث أشار شهود عيان بأنّها كانت مقيّدة في المستشفى، بانتظار ترحيلها إلى سوريا.

يذكر أن عدداً من طلاب مدرسة حيفا كانوا قد أصيبوا، يوم الإثنين 10 أيلول/سبتمبر، بجراح طفيفة جراء حادث سير جرى في منطقة الرحاب، حيث حضرت فرق الاسعاف وعملت على نقل المصابين إلى مستشفيات قريبة.

 

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد