الإثنين 20 يناير 2020
خبر: حملة اعتقالات في الضفة المحتلة وفشل حملة عسكريّة في طولكرم

فلسطين المحتلة | 2018-10-30 | وكالات - بوابة اللاجئين الفلسطينيين
فلسطين المحتلة

شنّت قوات الاحتلال حملة اقتحامات في الضفة المحتلة، فجر الثلاثاء 30 تشرين أوّل/أكتوبر، تخلّلها اعتقالات طالت أكثر من (17) فلسطينيّاً، ومداهمات واسعة في طولكرم تخلّلها تفجير أبواب منازل، في إطار البحث المُستمر عن مُنفّذ عمليّة مستوطنة "بركان."

في القدس المحتلة، اعتقلت قوات الاحتلال (5) فلسطينيين تتراوح بحجّة إلقاء الحجارة باتجاه المستوطنين، عُرف منهم محمد حسين عسكر وتحرير كفاح عسكر، وذكر نشطاء فلسطينيّون أنه تم اعتقال فلسطينيين من بلدة حزما شمالاً.

وفي طولكرم المحتلة، واصلت قوات الاحتلال حملتها في إطار البحث عن مُنفّذ عملية "بركان"، حيث نفّذت عمليّة عسكرية في ضاحية شويكة بغرض استهداف الشاب أشرف نعالوة، إلا أنّ مئات الجنود انسحبوا بعد مواجهات عنيفة وحملات تفتيش واسعة ومُطالبات عبر مُكبرات الصوت للشاب نعالوة بتسليم نفسه.

واعتدت قوات الاحتلال خلال الاقتحام على عدد من الأهالي ونكّلت بهم، فيما وزّعت منشورات تُحذّرهم من تقديم المساعدة لمُنفّذ العملية، وتوعّدت بأقسى العقوبات على كل من يُساعده، وطالت الاعتقالات ماجد زيدان نعالوة وعمران حسني أبو أحمد.

أما في نابلس المحتلة، فاقتحمت قوات الاحتلال حي المعاجين غربي المدينة وشنّت حملة مداهمات في عدة بنايات بإسكان جامعة النجاح، واعتقلت الشابين سامر معروف وعبد الله فؤاد محمود، فيما اقتحم الجنود مسجد إسكان الجامعة وقاموا بتفتيشه.

ومن جنين المحتلة، اعتقلت قوات الاحتلال أمين سر حركة "فتح" قدري عبد الجواد خنفر، والأسيرين المُحررين صلاح عبد الحميد أبو دياك وإيهاب عبد المنعم صديق رحال، والشقيقين آدم وفواز خالد حنتولي، وأحمد وليد محمد أبو دياك، طارق رائد أبو عصبة، وحسن زياد حنتولي، عقب مداهمة منازلهم وتفتيشها، بالإضافة إلى تفتيش منزل رئيس البلدية أسعد حنتولي.

وطالت الاعتقالات أيضاً عيسى جميل العمور (20) عاماً ومجدي سالم البدن (13) عاماً من بلدة تقوع جنوبي بيت لحم، وذلك بعد أن سلّمتهما قوات الاحتلال بلاغين لمراجعة مخابراتها في مستوطنة "غوش عتصيون."
منشورة في زاوية
رابط مختصر
الأخبار المرتبطة