"أونروا" في الأردن تعلن إجراءات العودة إلى المدارس في ظل جائحة "كورونا"

الثلاثاء 01 سبتمبر 2020
متابعات/بوابة اللاجئين الفلسطينيين

أعلنت رئيسة برنامج التربية والتعليم في وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا" في الأردن د. عروبة الموسى الإجراءات التي تتبعها الوكالة للعودة إلى المدارس في الأردن للعام الدراسي 2020/2012.

وقالت الموسى إنّ الترتيبات التي اتخذتها وكالة الغوث تعتمد على إجراء التباعد الاجتماعي، بحيث يُخصص 2 متر لكل طالب في الغرفة الصفية وذلك لمنع الاكتظاظ حفاظاً على صحة وسلامة الطلبة.

وأوضحت الموسى في رسالةٍ لها وجهتها لأولياء الأمور، أنّه "سيتم تنفيذ ذلك بتطبيق التعلم المدمج بحيث يدرس الطالب عدداً من الحصص الدراسية للمباحث المختلفة داخل الغرفة الصفية بإدارة المعلم المعني، على أن يتم الاستفادة من الوقت المخصص لكل مبحث عن طريق التعلم الذاتي من خلال استخدام الكتاب المدرسي، والمواد المكتوبة والمواد الالكترونية (الدروس المتلفزة) التي سيتم توزيعها من قبل المعلمين وحسب الحاجة، إضافة إلى أوراق العمل والواجبات البيتية، ويطلب هنا من السادة أولياء الأمور دعم تعلم أبنائهم الطلبة والتواصل مع إدارة المدرسة المعنية، لتقديم أية مقترحات أو ملاحظات بهذا الخصوص".

وبخصوص اليوم الدراسي الواحد، بيّنت الموسى أنّه "تم الترتيب على أن يتم توزيع الطلبة في كل شعبة صفية على شعبتين صغيرتين كل منها بنصف عدد الطلبة لتلافي الاكتظاظ وذلك حفاظاً على صحة الطلبة والعاملين في المدرسة، بحيث يداوم الطلبة في صفوف النصف الأول من الشعبة يومين كاملين، ونصف اليوم من كل أسبوع ( 2.5يوم )، على أن يداوم النصف الثاني من الشعبة يومين آخرين ونصف اليوم ( 2.5 يوم ) المكملين لبقية الأسبوع".

وشرحت الموسى هذه الآلية، إذ قالت: "يداوم طلبة النصف الأول من الشعبة لصف ما، أيام الأحد والثلاثاء بشكلٍ كامل ويوم الخميس بشكلٍ جزئي، أما طلبة النصف الثاني من الشعبة لنفس الصف، فيكون دوامهم أيام الإثنين والأربعاء بشكلٍ كامل ويوم الخميس بشكلٍ جزئي، وستقوم الإدارات المدرسية بالإعلان عن توزيع الطلبة، وتسليم الجدول الدراسي في اليوم الأول لدوام كل مجموعة".

وأكَّدت أنّه "ولتمكين الإدارات المدرسية من توزيع الطلبة حسبما ورد أعلاه، يكون اليوم الثلاثاء 1/9/2020 دواماً لطلبة الصفوف الأول والثالث والخامس والسابع والتاسع فقط، على أن يكون يوم الأربعاء 2/9/2020 دواماً لطلبة الصفوف الثاني والرابع والسادس والثامن والعاشر فقط، على أن يكون الدوام فيما بعد حسب الجدول الدراسي الذي تعلنه إدارة المدرسة للطلبة".

وتابعت الموسى: "سيتكوّن اليوم المدرسي الكامل من 8 حصص متتالية، كل حصة مدتها 30 دقيقة مع إلغاء الاستراحة بين الحصص، وذلك توفيراً للوقت وضبطاً لعملية اختلاط الطلبة حفاظاً على صحتهم وسلامتهم، كما سيتم إيقاف العمل بكافة النشاطات التي تشجع على تجمع الطلبة كالأنشطة الرياضية مثلاً وكل ما شابهها، وسيتم التشديد على مغادرة الطلبة للمدرسة مباشرة بعد انتهاء دوامهم ومنع التجمع في ساحات المدرسة أو ممراتها، وذلك منعاً للاكتظاظ وحفاظاً على سلامة الطلبة، ويطلب من السادة أولياء الأمور دعم جهود المدرسة في هذا المجال".

وشدّدت على "ضرورة قيام أولياء الأمور بعدم السماح لأي من أبنائهم الطلبة الحضور للمدرسة إذا ظهرت عليهم أي بوادر مرضية أو توعك، أو ارتفاع في الحرارة وستقوم المدرسة في حال ملاحظة أي أعراض مرضية أو ارتفاع في حرارة على أي طالب باستدعاء ولي أمره لاصطحابه للمركز الصحي المختص وعدم العودة للمدرسة إلا بعد التعافي التام".

وأوضحت أنّ "ترتيبات افتتاح العام الدراسي شملت إلغاء الطابور الصباحي وإلغاء الاستراحة بين الحصص، وتقصير فترة الاستراحة التي تنتصف اليوم المدرسي، على أن تكون الاستراحة داخل الغرف الصفية وتحت إشراف المعلمين وذلك ضبطاً للتباعد الاجتماعي وحفاظاً على صحة الطلبة، ونظراً لإيقاف عمل المقاصف المدرسية في مدارسنا جراء الظروف الاستثنائية، فإننا ننصح أولياء الأمور بتشجيع أبنائهم على تناول وجبة الإفطار في منازلهم قبل الحضور للمدرسة وعلى اصطحاب عبوة ماء للشرب، خاصة مع امكانية احضار وجبة صحية خفيفة كالساندويشات أو البسكويت أو الفاكهة أو العصير لتناولها اثناء الاستراحة داخل الغرفة الصفية".

وبيّنت الموسى "سيقوم الطلبة أيضاً بغسل أيديهم بالماء والصابون تحت إشراف كوادر المدرسة وحسب توجيهاتهم، إذ قامت وكالة الغوث بتوفير كميات كافية من مواد التنظيف والتعقيم وتعقيم – الأيدي ، وستعمل المدرسة على اتخاذ الإجراءات اللازمة لضمان عمليات التنظيف والتعقيم للمرافق والأسطح حفاظاً على صحة الطلبة والعاملين، والتزاماً بالقرارات الصادرة عن الحكومة الأردنية بما يخص منع انتشار العدوى، ومنها أمر الدفاع رقم 11 ، فانه يرجى من أولياء الأمور التأكيد على أبنائهم بضرورة ارتداء الكمامات الواقية قبيل دخول المدرسة".

وطالبت الأهالي "بضرورة تشجيع الطلبة على اصطحاب عبوة صغيرة من معقم الأيدي ( طالما كان ذلك ممكناً)، لاستخدامها بعد لمس أية أسطح داخل المدرسة أو أثناء رحلتهم من المنزل للمدرسة وبالعكس، وستقوم الإدارات المدرسية باتخاذ الترتيبات اللازمة لتنفيذ برنامج مكثف، مدته أسبوعان من 1/9/2020 وحتى 14/9/2020، لمراجعة بعض العناوين التي وردت في منهاج الفصل الدراسي الثاني للعام الماضي 2019/2020، أي أثناء فترة التعلم عن بعد، وسيكون اليوم الدراسي بنفس الترتيب الموضح أعلاه من حيث الشعب منخفضة العدد، وبداية الدوام ونهايته، وعدد الحصص اليومية في عدد من المباحث الدراسية، والأهم من ذلك، احتياطات السلامة والوقاية المبنية على التباعد الاجتماعي وتقليل الاكتظاظ".

وشدّدت الموسى في ختام رسالتها، على أنّ "هذه الترتيبات تأتي حرصاً من وكالة الغوث على مساندة استمرار تعلم طلبتها، وبالذات من لم يتمكنوا من التواصل مع معلميهم أثناء فترة إغلاق المدارس والتعلم عن بعد، لذلك على السادة أولياء الأمور تشجيع أبنائهم على الالتزام بالحضور للاستفادة من هذه الفرصة، التي عملت وكالة الغوث جاهدة لإتاحتها رغم التحديات الكبيرة التي تواجهها".

وفي وقتٍ سابق، أعلن وزير التربية والتعليم الأردني تيسير النعيمي أنّ "دوام الطلاب في المدارس سيكون في 1 سبتمبر/ أيلول".

وأوضح في تصريحٍ له، أنّ "الأردن قد اعتمد نظام التعليم عن بعد، للعام الدراسي المنتهي، بعد أن قرر منتصف مارس/ آذار الماضي، تعليق دوام المؤسسات التعليمية، لمواجهة وباء كورونا"، لافتاً إلى أنّ "قرار العودة للمدارس وازن بين مطلبين أساسيين، التعليم والصحة، والقاعدة العامة، أن الدوام قائم لكنه سيبقى خاضعاً لتطورات الوضعِ الوبائي في المملكة".

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد