الاحتلال يعرض الأسير محمد الحلبي من مُخيّم جباليا على المحكمة للمرة (153)

الخميس 24 ديسمبر 2020
متابعات/بوابة اللاجئين الفلسطينيين

أفاد المختص بشؤون الأسرى والمحررين عبد الناصر فروانة، اليوم الخميس 24 ديسمبر/ كانون الأوّل، بأنّ محكمة الاحتلال الصهيوني في بئر السبع عقدت أمس الأربعاء جلسة المحاكمة رقم (153) للمعتقل الفلسطيني المهندس محمد الحلبي، وهي المحاكمة الأطول على مدار سنين الاحتلال الطويلة من حيث عدد المرات.

ولفت فروانة في بيانٍ له، إلى أنّ المعتقل الحلبي كان يعمل مديراً لمؤسسة خيرية في قطاع غزة، واعتقلته سلطات الاحتلال بتاريخ 15-6-2016، أي قبل حوالي أربعة سنوات ونصف أثناء مروره عبر معبر بيت حانون/ ايرز، واتهمته بتمويل ودعم منظمات وأفراد المقاومة الفلسطينيّة من خلال الدعم الأوروبي الذي كان يصل إلى المؤسسة.

وأشار إلى أنّ سلطات الاحتلال منذ ذلك التاريخ وهي تسعى جاهدة إلى ادانة الحلبي وانتزاع اعتراف منه بكل الوسائل الممكنة بما فيها الخداع والتزوير وشهادات الزور، وذلك من أجل تثبيت روايتها ولفرض قيود جديدة على المؤسسات الدوليّة الانسانيّة الناشطة في غزة، في محاولة لتشديد الحصار على قطاع غزة، ووضع مزيدٍ من القيود على عمل المؤسسات الانسانية الفاعلة بالقطاع".

وشدّد فروانة على أنّ عدم اعتراف المعتقل الحلبي بالتهم الموجهة اليه، يحول دون محاكمته حتى اليوم، مُطالباً المؤسسات الدولية إلى التدخل وانهاء هذا الظلم، ووضع حدٍ لمعاناة المعتقل الحلبي وأسرته.

وفي أوائل نيسان الماضي، قالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، إنّ الأسير المهندس محمد خليل الحلبي (42 عاماً) من مُخيّم جباليا شمال قطاع غزة، محتجز في معتقل "ريمون"، بوضع صحي سيء.

وفي تشرين ثاني/ نوفمبر قبل الماضي وعد مُنسق الأمم المتحدة لعمليّة السلام في الشرق الأوسط، نيكولاي ملادينوف، خلال زيارة منزل الأسير الحلبي في مُخيّم جباليا بالضغط للإفراج عنه، ولكن الحلبي ما زال معتقلاً إلى يومنا هذا.

والحلبي الذي يعمل في منظمة "World Vision" في غزة ومقرّها الرئيسي بالولايات المتحدة، وهو أب لخمسة أطفال، اعتقلته قوات الاحتلال في حزيران/ يونيو عام 2016 على حاجز بيت حانون "إيرز" أثناء عودته إلى منزله بعد اجتماع روتيني في القدس المُحتلّة.

وعلى مدار فترة اعتقاله، تعرّض الحلبي للاستجواب وجلسات المحكمة المُتكررة، لتُصبح أطول مُحاكمة في تاريخ المُعتقلين الفلسطينيين في سجون الاحتلال.

تجدر الإشارة إلى أنّ "World Vision" هي منظمة خيريّة مسيحيّة إنجيليّة على مستوى العالم، وقدّمت الدعم للفلسطينيين في القدس والضفة المُحتلّة بشكلٍ مُستمر منذ أكثر من (40 عاماً).

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد