خبر: اقتحامات بالضفة المحتلة وشبان يحرقون نقطة حراسة لقوات الاحتلال
صورة أرشيفية
فلسطين المحتلة | 2018-02-09 | وكالات - بوابة اللاجئين الفلسطينيين

فلسطين المحتلة - بوابة اللاجئين الفلسطينيين

اقتحمت قوات الاحتلال مناطق بالضفة المحتلة، فجر الجمعة 9 شباط، تخلّلها اندلاع مواجهات عنيفة، كما تمكّن الشبان من إحراق نقطة حراسة لقوات الاحتلال على مدخل قرية العيساوية في القدس المحتلة.

وكانت قوات الاحتلال اقتحمت منطقة الطور في نابلس المحتلة بأعداد كبيرة من الآليّات وانتشرت في حي رأس العين، ما أدى لاندلاع مواجهات في المنطقة، أطلق خلالها الجنود قنابل الصوت والغاز.

فيما داهمت قوات الاحتلال بناية سكنيّة في رأس العين، وفتّشت الشقق السكنيّة ودقّقت في هويّات السكان، كما حطم الجنود بوابة ديوان عائلة هواش الذي يقع في البناية، وفرضوا طوقاً حول المنطقة وفتشوا المركبات المارّة.

ويأتي ذلك في إطار البحث عن مُنفّذ عمليّة الطعن التي وقعت قرب مستوطنة "ارئيل" المُقامة على أراضي سلفيت بالضفة المحتلة، قبل عدة أيام، وأدت إلى مقتل مستوطن صهيوني.

واقتحمت قوات الاحتلال منطقة طلعة زبلح في الجبل الشمالي في نابلس، وداهمت منزل لأقارب الشاب الذي يتهمه الاحتلال بتنفيذ العملية.

ورافق عملية اقتحام نابلس تحليق طيران الاستطلاع التابع للاحتلال بشكل مكثّف في سماء المدينة، بالإضافة إلى حشود عسكرية انطلقت من معسكر حوّارة على المدخل الجنوبي للمدينة.

هذا وشنّت قوات الاحتلال حملة تفتيش في مدينة حلحول شمالي الخليل المحتلة، بذريعة البحث عن شاب هاجم سيارة مستوطن قرب منطقة النبي يونس شمال شرقي المدينة، وداهم الجنود خلال الاقتحام محال تجارية في أحياء الحواور والذروة والنصبة، لمصادرة تسجيل كاميرات المراقبة، ما أدى لاندلاع مواجهات بين الشبان وقوات الاحتلال في منطقة الحواور.

كما اقتحمت قوات الاحتلال المدخل الشمالي للخليل وفتشت المركبات خلال ساعات صباح الجمعة، حيث تمركزت جيبات عسكرية تابعة لجيش الاحتلال على مدخل محطة زيد للمحروقات، وشرعت بتفتيش المركبات العمومية والتدقيق في هويات الركاب.

منشورة في زاوية
رابط مختصر
الأخبار المرتبطة