خبر: شهيد وإصابات في مواجهات فلسطين المحتلة
شهيد وإصابات في مواجهات فلسطين المحتلة
فلسطين المحتلة | 2018-03-09 | وكالات-بوابة اللاجئين الفلسطينيين

فلسطين المحتلة-بوابة اللاجئين الفلسطينيين

اندلعت مواجهات في أرجاء فلسطين المحتلة، الجمعة 9 آذار، عقب انطلاق تظاهرات في عدة مناطق، استشهد خلالها شاب برصاص الاحتلال، فيما تعرّض عدد من المتظاهرين لإصابات ما بين الرصاص الحي والمطاط وحالات اختناق.

وأعلن مدير عام مستشفى الخليل الحكومي، محمد وليد زلوم مساء الجمعة، أنّ الشاب محمد زين الجعبري (24) عاماً، استشهد مُتأثراً بإصابة خطرة جراء إطلاق قوات الاحتلال الرصاص عليه في مواجهات اندلعت بمنطقة باب الزاوية وسط الخليل المُحتلة، حيث تعرّض لإصابة في الصدر، وهو أبكم من ذوي الاحتياجات الخاصة.

هذا وتواصلت المسيرات والتظاهرات الأسبوعيّة رفضاً للقرارات الأمريكية بشأن القدس المحتلة وما يُسمّى بـ "صفقة القرن" التي طُرحت مؤخراً، ورفضاً للحصار المفروض على قطاع غزة، ومناهضة الاستيطان والجدار وانتهاكات الاحتلال في الأراضي المحتلة.

في القدس المحتلة، شهدت المدينة حالة من التوتر بعد منع شرطة الاحتلال ماراثون مُضاد لسباق تُشرف عليه بلديّة الاحتلال في إطار مساعيها لتهويد المدينة المحتلة، فاعتدى عناصر الاحتلال على المُشاركين الفلسطينيين واعتقلوا اثنين منهم، بالإضافة إلى مصادرة الأعلام الفلسطينية.

فيما أدى الفلسطينيون صلاة الجمعة قرب المدخل الرئيسي من قرية العيساوية للأسبوع السادس على التوالي، وسط انتشار عسكري مُكثّف، احتجاجاً على حصارها من قِبل الاحتلال، وعلى سياسة الهدم والتنكيل التي تُمارسها قوات الاحتلال بحق أهالي القرية.

بينما شهدت عدة مناطق في رام الله والبيرة المحتلة، مواجهات اندلعت بين الشبان وقوات الاحتلال، تركّزت في قرية المزرعة الغربيّة ومدخل البيرة الشمالي، حيث أصيب شابين بالأعيرة المطاطية وعشرات حالات الاختناق، بعد قمع قوات الاحتلال مسيرة انطلقت من المزرعة الغربية شمال غربي رام الله باتجاه أراضي القرية المُهددة بالمصادرة لصالح شق طريق استيطاني.

وفي مواجهات المدخل الشمالي للبيرة، أصيب عدد من المتظاهرين بحالات اختناق، حيث استخدم جنود الاحتلال الأعيرة المطاطية وقنابل الغاز بكثافة، فيما رشق الشبان الجنود بالحجارة والزجاجات الفارغة، وأشعلوا الإطارات المطاطية على الطريق المؤدي إلى حاجز مستوطنة "بيت إيل".

وطالت المواجهات كذلك قريتي نعلين وبلعين غربي رام الله، عقب قمع قوات الاحتلال المسيرات الأسبوعية المناهضة للاستيطان والجدار، بالإضافة إلى مواجهات أخرى في قرى دير نظام والنبي صالح شمالاً.

واندلعت مواجهات أخرى في قرية كفر قدوم قرب قلقيلية المحتلة، أصيب خلالها عدد من الأهالي عقب قمع قوات الاحتلال للمسيرة المناهضة للاستيطان والتي تُطالب بفتح شارع القرية المُغلق منذ (14) عاماً لصالح مستوطني "قدوميم"، فيما انتشر جنود الاحتلال في القرية في محاولة لاعتقال الشبان المشاركين في المسيرة التي أصيب فيها شابين بالرصاص المعدني وعشرات حالات الاختناق.

وفي نابلس المحتلة، تصدّى الأهالي لمحاولات المستوطنين السيطرة على منطقة "جبل الراس" المُحاذية لمستوطنة "معالي ليفونا" المُقامة على أراضي القرية، حيث قام الأهالي بطرد المستوطنين من أراضيهم، وإحراق خيام نُصبت في المنطقة بحماية من جيش الاحتلال، ما أدى لاندلاع مواجهات بين الأهالي وجيش الاحتلال.

وأصيب اثنين من الشبان خلال مواجهات اندلعت في قرية اللبن الشرقيّة، كما أصيب عدد من الاهالي بحالات اختناق جراء إطلاق قوات الاحتلال قنابل غاز، خلال حمايتها لمستوطنين هاجموا قرية عينابوس جنوبي نابلس.

فيما اندلعت مواجهات في سلفيت المحتلة، أصيب خلالها شابين برصاص الاحتلال.

أما في قطاع غزة، فاندلعت مواجهات على طول السياج الأمني العازل شرقاً، والذي يفصل القطاع عن الأراضي المحتلة عام 1948، حيث أطلق جنود الاحتلال الرصاص الحي والمطاط وقنابل الغاز المُسيل للدموع باتجاه الشبان.

وأصيب خلال مواجهات القطاع (4) فلسطينيين برصاص الاحتلال، منهم شابين أصيبا بالرصاص في الساق إثر إطلاق قوات الاحتلال النار على شبان تجمّعوا شرقي خزاعة الواقعة شرقي خانيونس جنوب القطاع، فيما أصيب آخران شرقي مخيّم جباليا شمالي القطاع.

وكانت اندلعت مواجهات شرقي خانيونس وشرقي مخيّم البريج وشرقي حي الشجاعية قرب موقع "ناحل عوز" العسكري، بالإضافة إلى مواجهات شمالي القطاع.

منشورة في زاوية
رابط مختصر
الأخبار المرتبطة