الجمعة 19 يوليو 2019
خبر: أبناء مخيّم درعا يطالبون باستبدال السلّة الغذائية بمعونات ماليّة
مخيم درعا
المخيمات الفلسطينية في سوريا | 2019-05-15 | خاص _ بوابة اللاجئين الفلسطينيين

مخيّم درعا _ سوريا 
طالب أبناء مخيّم درعا للاجئين الفلسطينيين جنوبي سوريا، وكالة "الأونروا" باستبدال سلّة المعونات الغذائيّة بمعونات ماليّة، في نصيحة قدّموها للوكالة التي تتذرّع بسياسة التقليصات، وتهدر الكثير من الأموال على ايصال كراتين الإغاثة.

جاء ذلك في رسالة عممها ناشطون من أبناء مخيّم درعا تحت عنوان " يا أونروا لا نريد سلّة غذائيّة"، وصل لـ"بوابة اللاجئين" نسخةً منها جاء فيها : " مع زيادة الاوضاع سوءا على جميع فلسطينيي سوريا، ومع حجم التقليصات من قبل الاونروا في كافة خدماتها ومساعداتها على كافة الاصعدة، فإننا كأبناء المخيمات المنكوبة في مخيم درعا، نريد تعويضا من المال بدلا من الكراتين الغذائية التي تأتي الينا ويصل ثمنها أضعاف مضاعفة".

وأوضح الأهالي في رسالتهم، أنّ تكلفة شحن وتخزين الكراتين الإغاثية في المستودعات، وتكلفة أجور العمّال ومن ثمّ استلامها وتحمّل أعباء الوصول إلى المركز وتكلفة إيصالها إلى المنازل، كل ذلك يهدر الاموال ويستنزفها، في حين انها مخصصة ليستفيد منها الشعب الفلسطيني في مخيّم درعا وكافة المخيّمات.

ويعاني أهالي مخيّم درعا، من فقر مدقع سواء الأغلبيّة النازحة عن المخيم أو العائدين إليه والبالغ عددهم 560 عائلة من أصل 7 الاف، وذلك بسبب البطالة وشحّ المساعدات الماليّة، وارتفاع تكاليف المعيشة وايجارات المنازل.

 

 

 

منشورة في زاوية
رابط مختصر
الأخبار المرتبطة