الجمعة 10 أبريل 2020
خبر: اقتحامات ومواجهات بالضفة المحتلة وعملية إطلاق نار شمالي البيرة
اقتحامات ومواجهات بالضفة المحتلة وعملية إطلاق نار شمالي البيرة
فلسطين المحتلة | 2017-04-06 | وكالات-بوابة اللاجئين الفلسطينيين

فلسطين المحتلة-بوابة اللاجئين الفلسطينيين

شنّت قوات الاحتلال حملة اقتحامات في مناطق بالضفة المحتلة، فجر الجمعة 7 نيسان، اعتقلت خلالها عدداً من المواطنين وقامت بتكسير ممتلكات ومركبات في بعض المناطق.

في رام الله المحتلة، تستمر قوات الاحتلال في إغلاق مداخل بلدة سلواد شمال شرق المدينة منذ الخميس، بعد تنفيذ الشاب مالك حامد عملية الدهس قرب مستوطنة "عوفرا" شرقاً، واعتقل الجنود فجراً والد وشقيق حامد، خلال اقتحام البلدة، واندلعت مواجهات عنيفة بين الأهالي وجنود الاحتلال، استمرت لساعات، ومنع الجيش الأهالي من التوجه لصلاة الفجر، كما قامت جرافة عسكرية تابعة للاحتلال بتحطيم مركبات للمواطنين في البلدة.

خلال الاقتحام اعتقلت قوات الاحتلال أيضاً، محمد عمر حامد ومعتصم عبد المجيد حماد وصادرت مركبته، وأخذت قياسات منزل منفذ العملية تمهيداً لهدمه، وانتشر الجنود في أزقّة وحارات البلدة وقدمت بعد ذلك تعزيزات إضافية حين اندلعت المواجهات، وأفرجت عن والد المنفذ بعد التحقيق معه مبقيةً على شقيقه، كما داهمت منزل الأسير جهاد حامد وقامت بتخريب محتوياته.

هذا واندلعت مواجهات في مدينة البيرة، عقب اقتحام قوات الاحتلال المنطقة، ما أدى لإصابة مواطن برصاص الاحتلال في القدم، وكانت تحدثت مصادر الاحتلال خلال ساعات متأخرة من يوم الخميس، عن إطلاق مقاومون النار على برج المراقبة العسكري المشيّد لحماية مستوطنة "بسجوت" المقامة على أراضي شمالي البيرة المحتلة، وقامت قوات الاحتلال بعملية تمشيط للمنطقة بحثاً عن المنفذين.

في بيت لحم المحتلة، اعتقلت قوات الاحتلال محمد عمر مسلط من المدينة، والأسير المحرر الشيخ سليمان حماد أبو جلغيف على حاجز (300) شمالاً، واقتحمت كذلك بلدة تقوع ونصبت حاجزاً عسكرياً على مدخل بلدة نحالين.

في نابلس المحتلة، اقتحمت قوات الاحتلال بأعداد كبيرة مدينة نابلس وانتشرت في أحياء المخفية والجنيد ورفيديا ورأس العين وشارع المدارس، مداهمةً عدداً من المنازل والبنايات السكنية قرب دوار العائشية ورفيديا وشارع جامعة النجاح، ثم اعتقلت الشابين إسلام الزبيدي ومحمد البخاري.

كما اقتحمت قوات الاحتلال بلدة أوصرين جنوباً بأعداد كبيرة.

في جنين المحتلة، اقتحمت قوات الاحتلال مناطق غربي المدينة وانتشرت في شوارع بلدة برقين، وقامت بالتحقيق الميداني مع المواطنين والتنكيل بهم، مطلقين الأعيرة النارية، وانقطع التيار الكهربائي جزئياً عن بعض أحياء البلدة.

هذا وسلّم الجنود ثلاثة مواطنين بلاغات استدعاء لمراجعة مخابرات الاحتلال في "معسكر سالم" الصهيوني.

كما اقتحمت قوات الاحتلال منطقة الجابريات وانتشرت في الشوارع وراقبت منازل المواطنين، واقتحمت بلدة السيلة الحارثية وقامت بتفتيش المنازل وتسليم استدعاءات لثلاثة مواطنين، واقتحمت كذلك بلدة اليامون.

في طولكرم المحتلة، اقتحمت قوات الاحتلال ضاحية ذنابة لليوم الثاني على التوالي ونصبت حواجز على مداخلها وفتشت مناطق مفتوحة.

واعتقل جنود الاحتلال الضابط في الأمن الوقائي علي حسن الخولي من مخيم طولكرم خلال مروره على حاجز عسكري قرب نابلس.

منشورة في زاوية
رابط مختصر
الأخبار المرتبطة