السبت 21 سبتمبر 2019
خبر: الآلاف يرفعون الأذان في القدس المحتلة ومسيرة في مخيّم النصيرات رفضاً لقرار منع الأذان
الآلاف يرفعون الأذان في القدس المحتلة ومسيرة في مخيّم النصيرات رفضاً لقرار منع الأذان
فلسطين المحتلة | 2016-11-18 | وكالات

فلسطين المحتلة - بوابة اللاجئين الفلسطينيين

خرج العشرات من سكان مخيم النصيرات للاجئين وسط قطاع غزة، بعد صلاة الجمعة 18 تشرين الثاني، في مسيرة جابت شوارع المخيم، رفضاً لقرار الاحتلال بمنع استخدام مكبرات الصوت في رفع الأذان بمساجد القدس المحتلة والأراضي الفلسطينية عام 1948، وعلت أصوات التكبيرات بين المشاركين في المسيرة.

في القدس المحتلة رفع آلاف الفلسطينيين أذان الفجر من فوق أسطح منازلهم في تحدٍ لقرار حكومة الاحتلال بمنع صوت الأذان في مساجد المدينة المحتلة، وهتف الآلاف بصوتٍ واحد في سابقة هي الأولى بالضفة المحتلة ومدينة القدس، في رسالة لحكومة الاحتلال.

وانطلقت دعوات في نابلس المحتلة وعلى مواقع التواصل الاجتماعي لتنظيم تجمّع شعبي الأحد 20 تشرين الثاني، رفضاً لقرار الاحتلال، ويتم إعلاء صوت الأذان بشكل جماعي الساعة الثانية عشر ظهراً على دوار الشهداء تحت عنوان "لن تصمت المآذن."

وكان تقدّم وزير الصحة الصهيوني يعقوب ليتسمان باستئناف خلال الأيام الماضية، على قرار اللجنة الوزارية الصهيونية بشأن المصادقة على قانون منع الأذان، واعتبر أنه "مسّاً بالستاتيكو" أي الوضع القائم في المنطقة، وقد يؤثّر على "صافرة" الإعلان عن دخول السبت المتبعة في حارات المتدينين اليهود "الحريديم."

 

 

منشورة في زاوية
رابط مختصر
الأخبار المرتبطة