الخميس 17 أكتوبر 2019
خبر: الاحتلال يُقرر هدم منزل عائلة أسير من مُخيّم الأمعري بالكامل
الاحتلال يُقرر هدم منزل عائلة أسير من مُخيّم الأمعري بالكامل
المخيمات الفلسطينية في الضفة الغربية المحتلة | 2018-09-20 | وكالات-بوابة اللاجئين الفلسطينيين
فلسطين المحتلة

قرّر الاحتلال هدم منزل عائلة أسير من مُخيّم الأمعري للاجئين برام الله المُحتلة، مُكوّن من (4) طوابق، وذلك بعد قرار سابق بهدم الطابقين العلويين من المنزل الذي كان يسكنه الشاب.

يأتي ذلك بقرار من وزير جيش الاحتلال أفيغدور ليبرمان، مساء الأربعاء 20 أيلول/سبتمبر، حيث قرّر هدم منزل عائلة الشاب إسلام يوسف أبو حميد (22) عاماً، علماً بأنّ أشقائه أيضاً مُعتقلين في سجون الاحتلال، وهدم الاحتلال منزلهم قبل سنوات.

ونشر الاحتلال في أيّار/مايو الماضي نبأ اعتقال مُنفّذ عمليّة قام بها شاب من مُخيّم الأمعري، بعد مُطاردة استمرت لأكثر من أسبوعين، حيث قام الشاب في حينها بإلقاء لوح رخام من أعلى منزل على جندي من جيش الاحتلال خلال عمليّة اقتحام للمُخيّم، ما أدى إلى مقتله.

وحسب الناطق باسم جيش الاحتلال، فإنّ الفلسطيني المُهاجم فرّ من المكان ولم يتم اعتقاله، مُشيراً إلى أنّ لوح الرخام تسبّب بتهشّم خوذة الجندي بشكلٍ كامل، علماً بأنه كان بكامل عتاد الحماية.

ومن الجدير بالذكر أنّ الشاب أبو حميد، هو شقيق الشهيد عبد المنعم أبو حميد أحد أعضاء الوحدة المختارة في "كتائب القسام"، والذي نفّذ عمليّة اغتيال لأحد ضبّاط "الشاباك" في العام 1994.
منشورة في زاوية
رابط مختصر
الأخبار المرتبطة