الثلاثاء 15 أكتوبر 2019
خبر: مخيم اليرموك.. قضاء اثنين من أبنائه أحدهم قنصًا والآخر نتيجة الحصار
محمد الشرعان و الحاج محمد خالد

مخيم اليرموك - بوابة اللاجئين الفلسطينيين

قضى يوم أمس اللاجئ الفلسطيني "محمد سعيد شرعان" أحد أبناء المخيم وذلك قنصا في شارع حيفا الذي يشهد حاليا اشتباكات وحالات قنص متبادلة بين تنظيم داعش وجبهة فتح الشام وأيضًا على خطوط التماس بين الطرفين، وقصف بقذائف الهاون من قبل داعش على محيط ساحة الريجة التي تخضع لسيطرة الجبهة.

وفي الجانب الآخر من معاناة أهالي مخيم اليرموك، قضى أول من أمس اللاجئ "محمد خالد" جوعاً بسبب الحصار المفروض على منطقة ساحة الريجة في مخيم اليرموك من قبل تنظيم داعش والذي يحاصر المنطقة منذ الأول من الآب للعام الحالي، مانعًا المدنيين من الدخول والخروج إلا بأوقات محددة ولا يسمح لهم بإدخال الدواء والعلاج.

الجدير بالذكر أن مخيم اليرموك يشهد حصاران، الأول من قبل قوات النظام السوري منذ العام 2013، والآخر مفروض من قبل تنظيم داعش داخل المخيم، ما أدى إلى عودة شبح الجوع والذي عانى منه سكان المخيم، إذ ذهب نتيجة الحصار والنقص الحاد في المواد الغذائية والدوائية نحو (189) لاجئ من أبناء المخيم.

منشورة في زاوية
رابط مختصر
الأخبار المرتبطة