الاحتلال يصيب فتى فلسطينياً بزعم محاولته تنفيذ عملية طعن

الخميس 02 يناير 2020
وكالات


فلسطين المحتلّة
 

أطلق جيش الاحتلال الإسرائيلي النار باتجاه فتى فلسطينياً يبلغ من العمر 15 عاماً، عند مفرق مستوطنة " غوش عتصيون" ما أدّى إلى إصابته بجراح متوسطة في ساقه، نُقل على إثرها إلى مستشفى "شعاريه تسيدك" في القدس المحتلّة.

وأورد بيان مقتضب لجيش الاحتلال، بعد عصر اليوم الخميس، 2 كانون الثاني/ يناير، أنّ جنوده أطلقوا النار باتجاه فلسطينيي وأنّه "تمّ تحييده"، زاعماً أنّه حاول طعن جنود.

وزعمت تقارير إسرائيلية، أنّ الفتى ترجّل من سيارة أجرة و"بحوزته سكّيناً" في موقع يبعد مسافة 50 متراً من مكان تواجد جنود الاحتلال في مفترق " عتصيون"، وهرعت قوّة من جيش الاحتلال إلى مكان الحادث.

 

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد