تجدد القصف الإسرائيلي على قطاع غزة.. والاحتلال يوقف إدخال الإسمنت

الأحد 02 فبراير 2020
متابعات

متابعات


تجدّد القصف الإسرائيلي فجر اليوم الأحد 2 شباط/ فبراير، على مناطق متفرّقة من قطاع غزة.

وأفاد مراسل "بوابة اللاجئين الفلسطينيين"، بأن طائرات الاحتلال استهدفت موقعًا للمقاومة الفلسطينية شمال غرب بلدة بيت لاهيا شمال قطاع غزة بعددٍ من الصواريخ.

وأعلن المتحدث باسم جيش الاحتلال الإسرائيلي أن الطائرات "أغارت على عدد من الأهداف التابعة لمنظمة حماس في شمال قطاع غزة ردًا على إطلاق القذائف الصاروخية والبالونات"، مُشيرًا إلى أن "الجيش على جاهزية تامة لأي طارئ وحماس تتحمّل ما يجري داخل ومن القطاع".

وكانت صافرات الانذار دوّت في مستوطنات عدّة بمحيط قطاع غزة، وبحسب وسائل إعلامٍ عبرية، فإن "صاروخ أطلق من غزة تجاه المستوطنات".

وخلال اليومين الماضيين شنَّت طائرات الاحتلال سلسلة غارات طالت عدة مواقع وأراضٍ زراعية في القطاع،  ما أدى إلى أضرار مادية جسيمة في الأماكن التي طالها القصف.

وفي ذات السياق، قرّر الاحتلال أمس السبت، وقف إدخال الإسمنت إلى قطاع غزّة، وتخفيف عدد تصاريح التجّار إلى الأراضي المحتلة عام 1948، إذ أعلن منسق أعمال حكومة الاحتلال، كميل أبو ركن، عن وقف إدخال الإسمنت، وتخفيض عدد تصاريح الدخول، للتجار من قطاع غزّة، بـ 500، بدءًا من اليوم الأحد وحتى إشعارٍ آخر.

ويأتي ذلك بزعم استمرار إطلاق الصواريخ والبالونات الحارقة تجاه المستوطنات المحيطة بقطاع غزة.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد