إصابة طفل في العيسوية.. ومواجهات في الضفة.. واعتقالات في الخليل

السبت 15 فبراير 2020
متابعات _ بوابة اللاجئين الفلسطينيين

الضفة الغربية المحتلة

أصيب طفل من قرية العيسوية شمال شرق القدس المحتلة، مساء اليوم السبت 15 شباط/ فبراير، برصاص معدني مغلف بالمطاط في رأسه، خلال مواجهات مع جيش الاحتلال الإسرائيلي في القرية.

ونقل الطفل إلى مستشفى "هداسا" لتلقي العلاج إثر إصابته بالرصاص المطاطي في رأسه، خلال مواجهات اندلعت في القرية.

وفي سياقٍ منفصل، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي الشاب ناجح محمد محيسن وريدات (25 عامًا) قرب الحرم الإبراهيمي وسط مدينة الخليل، والشاب نادر وجيه بنات (20 عامًا) من مُخيّم العروب، والطفلين الشقيقين براء وأحمد سعيد اسماعيل هديب (15 و14 عامًا) من منطقة الهجرة ببلدة دورا، والشاب بسام خالد أبو مقدم.

 يأتي هذا فيما أصيب فلسطينيون عدة بجروح وحالات اختناق جراء مواجهات اندلعت، اليوم السبت، بين مجموعات من الشبان وقوات الاحتلال في مناطق مختلفة بالضفة الغربية المحتلة بما فيها القدس.

في رام الله، اندلعت بعد ظهر اليوم السبت، مواجهات بين قوات الاحتلال وأهالي قرية دير نظام، عقب إزالة الأهالي البوابة الحديدية المقامة على مدخل القرية منذ خمسة أيام.

وأقام الاحتلال بوابة حديدية ومكعبات إسمنتية على المدخل الشمالي الرئيس للقرية وحرم الأهالي من التنقل.

وأزال الأهالي البوابة الحديدية والمكعبات الإسمنتية بعد وصول مظاهرة شعبية إلى المدخل الشمالي.

وعززت قوات الاحتلال من وجودها في المكان، حيث اندلعت مواجهات مع عشرات الشبان، أطلق الاحتلال خلالها القنابل الغازية لطرد الأهالي من المكان.

كما اندلعت مواجهات في قرية النبي صالح، بعد إلقاء شبان الحجارة على البرج العسكري المقام شرقي القرية.

وأغلقت قوات الاحتلال مداخل عدة قرى غربي رام الله، في أعقاب عملية إطلاق نار على جنود الاحتلال الأسبوع الماضي قرب مستوطنة "دوليف" أسفرت عن إصابة جندي وتمكن المنفذون من الانسحاب.

 

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد