محافظ بيت لحم: اقتحام الاحتلال مخيم الدهيشة في ظل حالة الطوارئ "إجراء حقير"

الخميس 19 مارس 2020
متابعات

 

 

بيت لحم
 

طالب محافظ بيت لحم، كامل حميد، المجتمع الدولي ومنظمة الصحة العالمية بإدانة اقتحام قوات الاحتلال لمخيم الدهيشة جنوب بيت لحم اليوم الخميس، واعتقال ثلاثة شبان، خاصة أنه يأتي في أوج المخاوف من انتشار فيروس "كورونا".

وأكد حميد في تصريح إعلامي، أن اقتحام الاحتلال بيت لحم هو إجراء "حقير" في ظل حالة الطوارئ التي تشهدها المحافظة بسبب وجود حالات مصابة بفيروس "كورونا".

وشدد على أن استمرار الاحتلال في اقتحاماته في هذا الظرف الصعب، هو ضرب للوضع الصحي في بيت لحم، حيث اقتحموا المحافظة عبر طريق مغلق بالسواتر الترابية، وذلك عقب جرف الأتربة بالجرافات وفتح الطريق.

وتأتي تصريحات حميد عقب اعتقال الاحتلال، فجر اليوم الخميس، ثلاثة شبان من مخيم الدهيشة للاجئين الفلسطينيين، الواقع في بيت لحم.

يذكر أن رئيس الحكومة الفلسطينية، محمد اشتية، أعلن، أمس الأربعاء، منع الحركة داخل مدن محافظة بيت لحم حتى أجل غير مسمى.

وطالب اشتية، خلال كلمة بثها التلفزيون الفلسطيني الرسمي، الفلسطينيين في مدن بيت لحم، وبيت جالا، وبيت ساحور، بالمحافظة، الالتزام بالبقاء في بيوتهم، باستثناء الكوادر الطبية والمساندة.

وأضاف: "يجب على كل من هو قيد الحجر المنزلي عدم الخروج من بيته، لأن ذلك يعرض أرواح الناس للخطر الكبير، ومن يخالف ذلك يضع نفسه تحت طائلة القانون".

وتجدر الإشارة إلى أن عدد الإصابات في الضفة الغربية المحلتة وصل إلى 44، وسجلت أولى الإصابات في الخامس من الشهر الجاري، في مدينة بيت لحم، عقب اختلاط فلسطينيين بسياح يونانيين، تبين إصابة بعضهم، بعد عودتهم إلى بلدهم.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد