حملة التضامن تدعو لمواجهة جامعات بريطانية تدعم الاحتلال "الإسرائيلي"  

الجمعة 05 يونيو 2020
وكالات


وكالات

 

كشفت حملة التضامن مع فلسطين، مساء أمس الخميس 4 يونيو/ حزيران، عن "قاعدة بيانات لـ 117 جامعة في بريطانيا ضالعة باستثمارات تُقدّر بـ 450 مليون جنيه استرليني مع شركات تدعم نظام الفصل العنصري للاحتلال الإسرائيلي".

ورأت الحملة في بيانٍ لها، أنّ "هذه الشركات تساعد في الحفاظ على نظام التمييز العنصري المؤسسي لدى الاحتلال الإسرائيلي، الذي يصل إلى حد جريمة الفصل العنصري، وذلك من خلال استثماراتها في الأسلحة والتكنولوجيا الإسرائيلية التي ترسخ نظام الفصل العنصري وتساهم في دعم الاحتلال".

وأوضحت الحملة أنّ هذه الجامعات تستثمر في مجموعة من الشركات التي تزوّد جيش الاحتلال الإسرائيلي بالأسلحة، وتساعد في بناء مستوطنات إسرائيلية غير شرعية بالضفة الغربية المحتلة.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد