خلال جلسة النقاش عبر الفيديو

نقاش بين أطفال من مخيّم عين الحلوة والسويد عبر الفيديو المباشر

الأربعاء 24 مايو 2017
خلال جلسة النقاش عبر الفيديو
وكالات - بوابة اللاجئين الفلسطينيين

لبنان - بوابة اللاجئين الفلسطينيين

في إطار برنامج وكالة "أونروا" المدرسي "صوتي- مدرستي"، اجتمع الأطفال الفلسطينيون في مدرسة شهداء فلسطين، في مخيّم عين الحلوة، بأطفال من مدرسة هلسينغبورغ الدولية في السويد، خلال نقاش جرى عبر الفيديو المباشر، حيث قدّم الطلّاب مشروعهم حول المناصرة الداعي إلى تحسين التعليم في سياق حياتهم، وتحدّثوا عن تأثير ظروف حياتهم على تحصيلهم العلمي وآفاقهم المستقبلية.

ويناقش الطلاب في إطار هذا المشروع، الهدف الرابع من أهداف التنمية المستدامة المتعلّق بـ"التعليم النوعي" وقد اطّلعوا على تفاصيله على مرّ 12 أسبوعاً، كما وتعرّفوا على تفاصيل حياة بعضهم البعض.

وقالت راما، طفلة فلسطينية نازحة من سوريا، إنها "قد شهدت على أعمال العنف الأخيرة التي اندلعت في المخيّم. غير أن التعليم يبقى أولوية للفلسطينيين لأنه يمهد لهم الطريق لمستقبلٍ أفضل".

وقال كلاوديو كوردوني، مدير عام الأونروا في لبنان إنّ "المشروع يُشكل فرصة لأطفال لاجئي فلسطين للقاء أطفال من كافة أنحاء العالم". مشيراً إلى أنّ "هذا اللقاء هو وسيلة رائعة لتعزيز الفهم ومساعدة الأطفال على التعافي من الاشتباكات الأخيرة في عين الحلوة".

يُذكر أن برنامج "صوتي-مدرستي" الذي وضع بالتعاون مع ديجيتال اكسبلورير، مموّل من قبل الدول المانحة المساهمة في النداء الطارئ للاستجابة لأزمة سوريا الإقليمية، بمن فيهم الوكالة السويدية للتنمية والتعاون الدولي.

وتشكّل هذه اللقاءات، التي تحصل للسنة الثالثة على التوالي، فرصة للفتيات والفتيان من السويد لفهم التحديات التي يواجهها أطفال لاجئي فلسطين المقيمون في لبنان.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد