بوستر الفيلم

الحملة الفلسطينية للمقاطعة تدعو إلى مقاطعة فيلم "التقارير حول سارة وسليم"

الجمعة 16 فبراير 2018
بوستر الفيلم
وكالات - بوابة اللاجئين الفلسطينيين

فلسطين المحتلة - بوابة اللاجئين الفلسطينيين

دعت الحملة الفلسطينية للمقاطعة الأكاديمية والثقافية للاحتلال، إلى مقاطعة فيلم "التقارير حول سارة وسليم" للمخرج الفلسطيني مؤيد عليّان، نظراً لخرقه معايير مناهضة التطبيع.

وفي بيان صدر عن حملة المقاطعة، ناشدت أصحاب الضمائر الحيّة في فلسطين المحتلة والوطن العربي والعالم، بمقاطعة وعدم عرض الفيلم، بسبب الخرق الواضح لمعايير المقاطعة ومناهضة التطبيع، من خلال إشراك مُمثلين "إسرائيليين"، بجانب مُمثلين فلسطينيين، من القدس والضفة الغربية المحتلتين.

وأشارت في بيانها أنّه "حتى لو اعتبرنا الفيلم –جدلاً- شكلاً من أشكال (النضال المشترك)، فإنّ إشراك المخرج عليّان لمُمثلين إسرائيليين خدموا في جيش الاحتلال ولم يُعلنوا عن تأييد الحقوق الأساسية لشعبنا يُخالف بوضوح مناهضة التطبيع التي أجمع عليها الغالبية الساحقة من المجتمع الفلسطيني في الوطن والشتات، منذ المؤتمر الأول لحركة المقاطعة في فلسطين في كانون الثاني 2007."

كما اعتبرته أيضاً يضرب بعرض الحائط الجهود المثابرة الهادفة لمناهضة التطبيع التي تقودها الأطر والمنظمات الشعبيّة والنقابات الأوسع في فلسطين والعالم العربي من الغرب إلى الكويت.

وفي الوقت الذي ناشدت الحملة المؤسسات الثقافية ومهرجانات الأفلام العربيّة بعدم عرض الفيلم أو إشراكه في المهرجانات العربية، فاز الفيلم في مهرجان "روتردام" السينمائي الدولي، بالإضافة إلى مشاركته في مهرجان برلين السينمائي الدولي.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد