بسبب تقصير الأونروا.. انهيار منزل وإصابة ساكنيه بجروح طفيفة في مخيم عين الحلوة

بسبب تقصير الأونروا.. انهيار منزل وإصابة ساكنيه بجروح طفيفة في مخيم عين الحلوة

الأربعاء 19 أكتوبر 2016
بسبب تقصير الأونروا.. انهيار منزل وإصابة ساكنيه بجروح طفيفة في مخيم عين الحلوة
وكالات

مخيم عين الحلوة - بوابة اللاجئين الفلسطينيين

أفادت يوم أمس مصادر إعلامية في مخيم عين الحلوة جنوب لبنان عن نجاة عائلة اللاجئ "علي الصياح"  بعد انهيار سقف إحدى الغرف في منزله حيث كان يجلس تحته طفلان هما "جواد ورزان" وأخيهم الشاب يوسف  الذي كان نائما في نفس الغرفة. ما أدى إلى إصابة الطفلين بجروح طفيفة، وثم تم اخلاء البيت سريعاً قبل أن ينهار الجزء الثاني من الغرفة.

ونقلا عن المصادر كشف أحد الاخصائيين على باقي الغرف أنه هناك غرفة ثانية آيلة للسقوط،  والطوابق العلوية قد تتاثر لذلك جرى إخلاءها.

يذكر أن وكالة الأونروا تبنت إعادة ترميم البيوت الآيلة للسقوط منذ سنوات إلا أنها أوقفت الترميم بحجة عدم توفر التمويل الكافي وسط احتجاج وغضب شعبي، حيث تشهد الكثير من بيوت مخيم عين الحلوة تهديدا بالانهيار في أي لحظة، نتيجة حاجتها المستعجلة للترميم .

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد