طعن طفل فلسطيني من مُخيّم جرمانا

الأحد 30 سبتمبر 2018
وكالات - بوابة اللاجئين الفلسطينيين
سوريا

تعرّض طفل فلسطيني في مُخيّم جرمانا للاجئين بريف العاصمة السوريّة دمشق للطعن بالسكّين من قِبل مُختل عقلي، ما أدى إلى وفاته.

وقال شهود عيان إنّ الطفل ورد حسن (6) أعوام، كان برفقة جدّه أثناء عودته من صلاة الجمعة في جامع عمر بن الخطاب بالمُخيّم، وعند وصولهما إلى المنزل طلب الجد منه الدخول إلى المنزل لكنه رفض.

وأثناء جلوس الطفل أمام المنزل، جاء رجل مُختل عقليّاً يبلغ من العمر (55) عاماً من سكّان المنطقة، وطعن الطفل عدّة طعنات بالسكّين، إلى أن تنبّه أحد الجيران وحاولت الفرق الطبيّة إنقاذه إلا أنه فارق الحياة.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد