11 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" في صفوف اللاجئين الفلسطينيين في لبنان

السبت 15 اغسطس 2020
متابعات

أعلنت وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا" في لبنان تسجيل 11 إصابة جديدة بفيروس "كورونا".

وبذبك يرتفع العدد الإجمالي للمصابين من اللاجئين الفلسطينيين في لبنان إلى 159.

وأوضحت الوكالة، في بيان أصدرته أمس الجمعة، أن نتائج الفحوصات الإضافية التي أجريت في الأيام القليلة الماضية أظهرت أن 8 أشخاص إضافيين من اللاجئين الفلسطينيين أصيبوا في منطقتي صيدا وجمجيم، كما ثبتت إصابة 3 من موظفي "أونروا" في مخيمي البداوي وبرج البراجنة وفي منطقة صور.

وأضافت: "وكإجراء احترازي ولمنع انتشار الفيروس، قررت الوكالة إغلاق مركزها الصحي في مخيم برج البراجنة وتعقيمه".

كما لفتت إلى أنه، واعتباراً من يوم الإثنين الموافق 17 آب/ أغسطس، سيعمل هذا المركز بفريق صحي واحد وسيستقبل فقط الحالات الطارئة وسيستمر بتقديم خدمات التطعيم وتقديم الأدوية للأمراض المزمنة.

الوكالة ذكرت أيضاً أنها تواصل متابعة الحالات الجديدة بالتنسيق مع وزارة الصحة وشركائها واللجان الشعبية، كما أنها تواصل عرض خيار النقل لمركز العزل الطبي في سبلين للمرضى الجدد ان دعت الحاجة.

وجددت دعواتها لجميع اللاجئين الفلسطينيين للالتزام الكامل بالتدابير الوقائية، مثل التباعد الجسدي، ووضع الكمامات، وعدم المصافحة أو لمس الوجه، والابتعاد عن الأماكن المزدحمة.

ودعت كل من أجرى فحص "كورونا" وكان مخالطاً لشخص ثبتت إصابته بالمرض إلى التزام الحجر المنزلي لمدة 10 أيام.

يذكر أن "أونروا" ذكرت في بيان سابق، أن العدد الإجمالي للمصابين بفيروس "كورونا" في صفوف اللاجئين الفلسطينيين في لبنان منذ بداية الأزمة وصل إلى 148 (من دون الحالات الجديدة).

وأوضحت الوكالة أن جرى تسجيل 4 وفيات، فيما تعافى العدد الأكبر من المصابين.

وفي الوقت الراهن، توجد 3 حالات في مركز العزل في سبلين، و7 حالات في المستشفيات، بينما يتواجد المصابون الباقون في منازلهم، وفق البيان.

 

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد