إصابة ثلاثة عناصر من شرطة الاحتلال في عملية طعن بالقدس المحتلة واستشهاد المنفذ

إصابة ثلاثة عناصر من شرطة الاحتلال في عملية طعن بالقدس المحتلة واستشهاد المنفذ

الأربعاء 14 ديسمبر 2016
إصابة ثلاثة عناصر من شرطة الاحتلال في عملية طعن بالقدس المحتلة واستشهاد المنفذ
وكالات-بوابة اللاجئين الفلسطينيين

فلسطين المحتلة-بوابة اللاجئين الفلسطينيين

أطلقت قوات الاحتلال النار على شاب فلسطيني في القدس المحتلة، بعد ظهر الأربعاء 14 كانون الأول، عقب تنفيذه عملية طعن أسفرت عن إصابة ثلاثة عناصر من شرطة الاحتلال.

وأعلنت وزارة الصحة الفلسطينية عن إصابة مواطن بجروح خطرة بعد إطلاق جنود الاحتلال النار عليه في منطقة شارع الواد بالبلدة القديمة في القدس المحتلة، ولم تعلن عن هويته بعد.

وتبع ذلك إعلان الاحتلال عن استشهاد المنفذ البالغ من العمر (21) عاماً، ولم تعرف هويته بعد، متأثراً بإصابة خطرة، وتركه جنود الاحتلال ينزف لمدة (20) دقيقة إلى أن حضر طبيب فلسطيني وقاموا بإبعاده من المكان، ثم وافقوا على أن يقوم بإجراء فحوصات أولية له، ونُقل الشاب فيما بعد إلى مستشفى "هداسا"، فيما أصيب طفل فلسطيني يبلغ من العمر (12) عاماً بجروح نتيجة تطاير شظايا الرصاص الذي أطلقته قوات الاحتلال في المكان.

فيما ذكرت مصادر عبرية أن ثلاثة من شرطة الاحتلال أصيبوا جراء عملية طعن نفذها شاب فلسطيني بمنطقة باب الأسباط بالبلدة القديمة، وجاءت إصابة أحد الجنود في منطقة الرأس، وأضافت أن الشاب نفّذ عملية الطعن باستخدام مفك براغي.

وعلى إثر عملية الطعن، قامت قوات الاحتلال بإغلاق منطقة باب العامود وحضرت تعزيزات عسكرية كبيرة من شرطة الاحتلال، فيما اعتقلت قوات الاحتلال ثلاثة فتية من المنطقة، وفي شارع السلطان سليمان أطلق جنود الاحتلال الرصاص الحي في الهواء لتفريق المواطنين.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد