ترامب يرجح أن تنضم دولة أخرى لاتفاق التطبيع بين الإمارات والاحتلال الإسرائيلي

الجمعة 11 سبتمبر 2020
متابعات/بوابة اللاجئين الفلسطينيين

قال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، إنه من المحتمل أن تنضم دولة أخرى لاتفاق التطبيع بين الإمارات والاحتلال الإسرائيلي.

وأوضح في مؤتمر صحفي عقده أمس الخميس: "الأسبوع القادم بالبيت الأبيض سنشهد توقيع (اتفاق) بين الإمارات وإسرائيل وقد تنضم دولة أخرى لذلك. وسوف أبلغكم بأن دولاً أخرى تنتظر وتريد الدخول في ذلك".

ولم يفصح ترامب، الذي يسعى لإعادة انتخابه في انتخابات الثالث من تشرين الثاني/نوفمبر، عن اسم الدولة التي قد تنضم إلى الاتفاق.

وأضاف: "ستسمعون عن انضمام دول أخرى في فترة قصيرة من الوقت نسبياً. وقد يتحقق السلام في الشرق الأوسط".

وقال: "أعتقد أن ما سيحدث في نهاية المطاف هو أن بضع دول ستنضم. الدول الكبيرة بصدد الانضمام. لقد تحدثت مع العاهل السعودي... ولذلك نحن نتحدث. بدأنا الحوار للتو".

ترامب ذكر أيضاً أنه يعتقد أن الفلسطينيين "سيعودون إلى الجمع" في نهاية المطاف ويستأنفون الحوار.

وتابع: "بصراحة أنا مندهش أنهم لم يكونوا موجودين على الطاولة في وقت سابق"، لافتاً إلى أن الولايات المتحدة ستدرس رفع تجميد المساعدات للفلسطينيين في حالة توقيع اتفاق معهم.

وتجدر الإشارة إلى أن ترامب سيستضيف، الثلاثاء القادم، الموافق لـ 15 أيلول/سبتمبر، مراسم توقيع الاتفاق بين الإمارات والاحتلال الإسرائيلي.

وكانت مديرة قسم الاتصالات الاستراتيجية في وزارة الخارجية والتعاون الدولي الإماراتية، هند مانع العتيبة، أعلنت أن "وزير الخارجية، الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان، سيترأس الوفد الإماراتي التاريخي إلى واشنطن للمشاركة في مراسم التوقيع".

ولم ترد السفارة السعودية في واشنطن على أسئلة "رويترز" للاستفسار عما إذا كان السفير السعودي أو مندوب سعودي آخر سيحضر مراسم توقيع الاتفاق الأسبوع القادم في البيت الأبيض.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد