إصابة جنديين "إسرائيليين" في مواجهات بمُخيّم بلاطة.. واعتقالات في الدهيشة ونور شمس

الأربعاء 14 أكتوبر 2020
الضفة الغربية المحتلة-متابعات/ بوابة اللاجئين الفلسطينيين

أعلنت وسائل إعلامٍ عبرية، صباح اليوم الأربعاء 14 أكتوبر/ تشرين الأول، إصابة "اثنين من قوات الجيش الإسرائيلي" خلال اقتحام قوة عسكريّة كبيرة لمُخيّم بلاطة للاجئين الفلسطينيين في مدينة نابلس شمال الضفة الغربية.

وأفادت مصادر محلية، بأنّ قوات الاحتلال اقتحمت المُخيّم بأعداد كبيرة من سهل بلاطة، بغطاء من طائرات الاستطلاع التي حلّقت في سماء المُخيّم، في حين اندلعت في المُخيّم، مواجهات عنيفة تخلّلها إطلاق الجنود للرصاص وقنابل الصوت، وإلقاء قنابل المولوتوف باتجاه الجنود.

وبحسب الناطق باسم جيش الاحتلال "فإن الجنديين أصيبا خلال عملية عسكرية لاعتقال فلسطينيين داخل المُخيّم، وأحدهما أصيب بجروحٍ متوسطة والآخر بجروحٍ طفيفة".

وفي السياق، شنَّت قوات الاحتلال، فجر اليوم، حملة اعتقالاتٍ ومداهماتٍ واسعة في مناطق متفرّقة بالضفة المحتلة، طالت مُخيّمي الدهيشة ونور شمس للاجئين الفلسطينيين.

وقالت مصادر محلية، إنّ قوات الاحتلال اعتقلت محمد اياد شاهين (19 عاماً)، من مُخيّم الدهيشة جنوب بيت لحم، بعد أن داهمت منزل والده وفتشته، فيما سلّمت الشاب عدي محمود أبو مفرح (28 عاماً)، من بلدة تقوع شرق بيت لحم، بلاغاً لمراجعة مخابراتها.

وفي طولكرم، كما اعتقلت قوات الاحتلال الأسير المُحرّر محمد منير عبد القادر إعمر (22 عاماً) من ضاحية شويكة، واعتقلت محمد مروان شهاب (26 عاماً) من مُخيّم نور شمس للاجئين الفلسطينيين.

وتتعرّض المُخيّمات الفلسطينية في الضفة المحتلة بشكلٍ شبه يومي لحملات مداهماتٍ واعتقالاتٍ ينفّذها جيش الاحتلال الصهيوني في ظل خطورة هذه الاقتحامات تزامناً مع انتشار فيروس "كورونا".

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد