اللجان الأمنية والشعبية في مخيمات لبنان تدعو الفلسطينيين للالتزام بقرار الإغلاق الشامل

السبت 14 نوفمبر 2020
بوابة اللاجئين الفلسطينيين

بدأ اليوم السبت، 14 تشرين الثاني/نوفمبر 2020، الإغلاق الشامل الذي أقره مجلس الدفاع الأعلى في لبنان، الثلاثاء الماضي، بهدف الحد من تفشي فيروس "كورونا".

ومع بدء الإغلاق، وجهت الفصائل واللجان والأمنية والشعبية والأهلية في مختلف مخيمات لبنان دعوات إلى اللاجئين الفلسطينيين للالتزام بالحظر المفروض.

ففي مخيم عين الحلوة، دعت قيادة القوة المشتركة الفلسطينية الأهالي إلى الالتزام بقرار الإغلاق الشامل المفروض من قبل مجلس الدفاع الأعلى.

وجاء في بيان أصدرته القيادة أمس الجمعة: "قيادة القوة المشتركة الفلسطينية في مخيم عين الحلوة تهيب بالأهل الأكارم في مخيم عين الحلوة مخيم الصبر والصمود والانضباط الالتزام بقرار الإغلاق الشامل اعتباراً من يوم غد السبت 14/11/2020 حفاظاً على سلامة أهلنا وأبنائنا وعدم الخروج من المنازل إلا للضرورة القصوى ماعدا المرافق الصحية والجهات الأمنية الفلسطينية وأطقم عمل الأونروا ذات الطبيعة الطارئة".

وتابعت: "رهاننا دائماً وأبداً على وعي أهلنا وأبنائنا للمساهمة الفعالة في درء خطر الوباء القاتل".

في صور، أكدت فصائل منظمة التحرير الفلسطينية على التقيد التام بالإغلاق، داعية اللاجئين الفلسطينيين إلى "الالتزام بالقرار للحفاظ على السلامة العامة، آملين من أهلنا في المخيمات والتجمعات الفلسطينية في منطقة صور خاصة ولبنان عامة، أن يكونوا الأوائل في الالتزام والانضباط وذلك حفاظاً على صحتهم وصحة أبنائهم ومجتمعهم في المخيمات والتجمعات والجوار من جائحة فيروس كورونا".

وأضافت: "نأمل من الجميع التعاون من أجل المصلحة العامة والمساهمة في منع انتشار الوباء الخطير بين شعبنا الفلسطيني والجوار اللبناني الشقيق".

كما عددت إجراءات الوقاية الواجب اتباعها، منها التعقيم المستمر، غسل اليدين بالصابون، التباعد الاجتماعي وعدم التجمهر والتجمع، عدم  ارتياد الأماكن العامة.

وشددت على كل من يشعر بالإصابة إبلاغ الجهات المختصة.

إلى العاصمة بيروت، حيث دعت اللجان الشعبية والقوة الأمنية في مخيم برج البراجنة أهالي المخيم إلى الالتزام التام بقرار الإغلاق، وخاصة المؤسسات التعليمية من روضات ومراكز التعليم، إلى جانب المؤسسات التي تحصل فيها تجمعات وتقدم دعماً للأطفال.

وأكدت أنه يتوجب التقيد التام بالإغلاق وتحت طائلة المسؤولية.

لوقف جميع التجمعات بشكل تام

الدعوات ذاتها وجهتها اللجان الأهلية في المخيمات والتجمعات الفلسطينية في لبنان، حيث أهابت بجميع اللاجئين الفلسطينيين الالتزام بارتداء الكمامات والعمل على غسل الأيادي بالماء والصابون بشكل دائم، ووقف حفلات الزفاف بشكل تام تجنباً للتجمعات.

وفي بيان أصدرته اليوم السبت، شددت اللجان على ضرورة إلغاء المشاركة بالجنائز والمآتم، واختصار هذه المراسم بالحد الأدنى من المشاركين وتقبل التعازي على الهواتف.

ودعت إلى أخذ إجراءات مشددة لمرتادي المساجد من فرض التعقيم المسبق والتباعد الإجتماعي وارتداء الكمامات، وعدم التجمع في المقاهي والمطاعم واقتصار تقديم الخدمة من خلال التوصيل المنزلي.

وشددت على وقف الأنشطة والبرامج التي تستدعي الحضور والتجمعات في مؤسسات المجتمع المدني.

وكان مجلس الدفاع الأعلى في لبنان أعلن فرض الإغلاق الشامل في البلاد لمدة 15 يوماً بدءاً من اليوم السبت، 14/11/2020، وحتى 29 من الشهر نفسه.

 

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد