"أونروا" بغزة تعلن انطلاق الدورة الرابعة لتوزيع المساعدات الغذائية على اللاجئين

الخميس 19 نوفمبر 2020
قطاع غزة-متابعات/بوابة اللاجئين الفلسطينيين

أعلنت وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا" في قطاع غزّة، اليوم الخميس 19 نوفمبر/ تشرين الثاني، أنّها ستبدأ دورتها الرابعة لتوزيع المساعدات الغذائية على اللاجئين في القطاع لعام 2020، وذلك يوم السبت القادم 21 نوفمبر وستستمر لمدة 3 شهور.

وأوضحت "أونروا" في بيانٍ لها، أنّها "تواصل جهودها المستمرة لضمان وصول المساعدات الغذائية للعائلات اللاجئة في قطاع غزّة، وذلك بالرغم من التحديات التي تواجهها تزامناً مع توسّع انتشار فيروس كوفيد 19 محلياً، لافتةً إلى أنّها "ستبدأ دورتها الرابعة لتوزيع المساعدات الغذائية مع العلم أنّ الوكالة زادت عدد مراكز التوزيع لتصل لـ 14 مركز توزيع في مختلف مناطق قطاع غزة وذلك لتفادي التجمّعات ولتقليل الازدحام حفاظاً على صحة وسلامة مجتمع اللاجئين".

وقالت الوكالة ، إنّها ستقوم خلال هذه الدورة بتوزيع الحصص الغذائية التي لم يتم توزيعها خلال الدورة السابقة تبعاً لانتشار فيروس كوفيد 19 والتي شملت (العدس، الأرز، السكر، الحمص) حيث ستتم إضافة تلك الحصص المستحقة في الدورة السابقة ليتم استلامها خلال هذه الدورة لمستحقيها من مجتمع اللاجئين الذين لم يستلموا هذه الحصص، وذلك بالإضافة إلى حصصهم المستحقة خلال هذه الدورة.

وشدّدت "أونروا" على ضرورة اتباع الإجراءات المعتادة لحماية المستفيدين من فيروس كورونا، وهي: البقاء في المنزل لحين التواصل معك من قبل الأونروا وإبلاغك بالوقت والطريقة التي ستتلقى من خلالها المساعدة الغذائية الخاصة بك، ضرورة وضع كمامة تغطي فمك وأنفك عند الحضور لتلقي المساعدة الغذائية الخاصة بك، واتبع إرشادات فرق التوزيع التابعة لأونروا عند الحضور لتسلم المساعدة الغذائية.

كما أشارت "أونروا" إلى ضرورة الحفاظ على مسافة مترين من فريق التوزيع في مركز التوزيع عند حضورك لتلقي المساعدة الغذائية، وإذا كان هناك شخص ما أمامك يتلقى المساعدة الخاصة به، فاحرص على التباعد الاجتماعي بينكم، ويرجى حضور شخص واحد فقط لتسلّم المواد الغذائية، ويرجى عدم إرسال الأطفال أو كبار السن أو المرضى لاستلامها.

ونوهّت إلى أنّه لا حاجة لمشاركة أي مستندات باليد، يجب عليك إظهارها من مسافة آمنة، وحافظ على غسل يديك باستمرار، بما في ذلك قبل وبعد التعامل مع السلع الغذائية.

في ختام بيانها، أكَّدت "أونروا" على أنّها "تعمل كل ما بوسعها للمحافظة على صحة وسلامة اللاجئين وعائلاتهم أثناء عملية التوزيع، فاحرصوا أنتم أيضاً على الحفاظ على صحتهم وسلامتهم بعد تلقيكم المساعدة الغذائيّة".

يُشار إلى أنّ اللجان الشعبيّة لمُخيّمات اللاجئين الفلسطينيين بالمنطقة الوسطى لقطاع غزّة، عقدت يوم أمس الثلاثاء، اجتماعاً مع رئاسة وكالة "أونروا" بالمنطقة الوسطى للقطاع، وذلك للتعبير عن رفض اللجنة لمسألة توحيد الكابونة التي توزّع على اللاجئين الفلسطينيين.

وعبَّر رؤساء اللجان الشعبيّة خلال الاجتماع عن معارضتهم لخطوة وكالة الغوث في توحيد الكابونة، مُعتبرين أنّ "هذا تقليص جديد يمس السلة الغذائية لفقراء اللاجئين، كما تم التنويه حول عدم تقديم الوكالة لخدمات صحية للمدارس والطلبة".

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد