اعتقالات في مُخيّمي العزة وعايدة.. وتجريف أراضي شرق مُخيّم البريج

الإثنين 30 نوفمبر 2020
فلسطين المحتلة-متابعات/بوابة اللاجئين الفلسطينيين

شنَّت قوات الاحتلال الصهيوني، فجر اليوم الاثنين 30 نوفمبر/ تشرين الثاني، حملة اعتقالاتٍ ومداهماتٍ في عدّة مناطق متفرّقة بالضفة المحتلة، طالت مُخيّمي العزة وعايدة للاجئين الفلسطينيين.

وأفادت مصادر محلية، بأنّ قوات الاحتلال اعتقلت ثلاثة شبّان من بيت لحم بينهم أسير محرّر، موضحةً أنّ قوات الاحتلال اعتقلت الشاب أيمن نواف القيسي (19 عاماً)، من مُخيّم العزة للاجئين الفلسطينيين شمال بيت لحم.

كما اعتقلت قوات الاحتلال الشاب موسى منير جعارة (23 عاماً)، والأسير المُحرّر شادي شحادة بداونة (32 عاماً)، من مُخيّم عايدة للاجئين الفلسطينيين شمالاً، بعد دهم منازل ذويهم وتفتيشها.

وفي جنين، اعتقلت قوات الاحتلال الأسير المُحرّر سائد ثابت محمد أبو عبيد، ومحمد سمير أبو عبيد، عقب دهم منزلي ذويهما في حي المراح، في حين كثّفت قوات الاحتلال منذ ساعات الصباح من تواجدها العسكري في محيط قرية الجلمة، وعلى طول الشارع الالتفافي شمال شرق جنين.

الاحتلال يتوغل شرق مخيم البريج ويجرف أراضي

وفي قطاع غزّة، توغّلت آليات عسكرية صهيونية، صباح اليوم الإثنين، في الأراضي الزراعية الحدودية شرق مُخيّم البريج للاجئين الفلسطينيين وسط قطاع غزة، وقامت بأعمال تجريف للأراضي.

وانطلقت آليات الاحتلال من الموقع العسكري شرق مُخيّم البريج، وتوغّلت عشرات الأمتار في الأراضي الزراعية وقامت الجرافات بأعمال تجريف ووضعت سواتر ترابية، وسط إطلاق نار متقطع وقنابل دخانية للتغطية على عملية التوغّل.

وتشهد المنطقة الشرقية من المُخيّم حركة نشطة لآليّات وجيبّات الاحتلال العسكريّة، علماً بأنّ قوات الاحتلال تتوغّل بشكلٍ مُتكرّر قرب السياج الأمني العازل شرقي القطاع وتقوم بأعمال تجريف وإطلاق نار بين الفينة والأخرى.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد