"الإنقاذ الشعبي" في صيدا يدعو إلى تقديم الدعم للقوى الإسعافية بما فيها الفلسطينية

السبت 27 فبراير 2021
بوابة اللاجئين الفلسطينيين

دعا مدير عمليات فوج الإنقاذ الشعبي في مدينة صيدا، عبد الحليم عنتر، الجهات الرسمية المعنية إلى الإلتفات للقوى الإسعافية التي تقوم بواجبها على أكمل وجه في المدينة بما فيها الفرق الفلسطينية، من ناحية تأمين الخدمات اللوجستية اللازمة لهم، ولباس الوقاية، والحماية الفردية للمسعفين ودعم استمراريتهم لتقديم الخدمات الانسانية التطوعية في ظل جائحة "كورونا".

جاء ذلك خلال زيارة وفد من جمعية الشفاء للخدمات الطبية والإنسانية الفلسطينية، والجمعية الطبية الإسلامية في صيدا، لـ فوج الإنقاذ الشعبي في مؤسسة معروف سعد الثقافية الاجتماعية الخيرية، أمس الجمعة 26 شباط/فبراير.

يأتي ذلك في إطار تزايد أعداد المصابين بفايروس "كورونا" وقيام الجمعيات الإسعافية في مدينة صيدا بعبىء مضاعف، قائم على الأعمال التطوعية، لإنقاذ المصابين ودفن الموتى منهم، إضافة إلى التدخلات الميدانية الطارئة.

وتندرح جمعية الشفاء الفلسطينية، ضمن هذه الفرق الإسعافيّة المُطالب بدعمها، حسبما أُكّدَ في الاحتماع، حيث تعمل فرقها في مدينة صيدا ومخيّماتها.

وكانت جمعية الشفاء قد أعلنت مؤخراً تسجيل 8 إصابات "كورونا" في صفوف كادرها الطبي الإسعافي خلال عمله الميداني مع المرضى و المصابين الفلسطينيين.  

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد