تحذيرات من عمليات ابتزاز مالي لأهالي المعتقلين الفلسطينيين في سوريا 

الخميس 08 ابريل 2021
متابعات/بوابة اللاجئين الفلسطينيين

انتشرت تحذيرات متعددة في سوريا لأهالي المعتقلين في سجون النظام، من عمليات ابتزاز مالي، تقوم بها شبكات مرتبطة بجهات أمنيّة، تقوم بإيهام أهالي المعتقلين بجلب معلومات عن ابنائهم المعتقلين مقابل مبالغ ماليّة.

وطالت تلك العمليات العديد من الذوي المعتقلين الفلسطينيين في مخيّمات اللاجئين الفلسطينيين في سوريا، وآخرها في مخيّم جرمانا، حيث أطلق ناشطون تحذيرات من عمليات مماثلة يتعرّض لها ذوي المعتقلين من أبناء المخيّم، عبر المدعو " مروان الأحمد _ ابو خضر" الذي يُمارس عمليّات من هذا النوع مقابل مبالغ ماليّة حسبما نقلت " مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سوريا".

وأشارت المجموعة نقلاً عن ناشطين، أنّ الشخص المذكور، هو من سكّان بلدة كفر قوق في مدينة قطنا، ويدعي أنّه قادر على معرفة مكان ومصير المعتقلين في الافرع الامنية، وأنّ العديد من أهالي المخيّم وقعوا ضحيّة نصبه وابتزازه.

وكانت رابطة المعتقلين في سجن صيدنايا سيّء الصيت، قد أطلقت تحذيرات لأهالي المعتقلين، من الوقوع ضحايا لشبكات النصب والابتزاز، التي تستغل آمال الأهالي وأوضاعهم النفسيّة من أجل الاحتيال عليهم ماليّاً مقابل معلومات وهميّة وكاذبة.

ودعت الرابطة، أيّة عائلة تتعرّض لمثل هذا الأمر، إلى عدم الانصات للمبتزّين، والتواصل مع الرابطة عبر الإيميل المخصص " [email protected]" من أجل الحصول على النصح والارشاد للتعامل مع هكذا مواقف.

ويقبع في سجون النظام السوري نحو 1797 معتقلاً فلسطينياً، منذ بدء الأحداث السوريّة حتّى تاريخ اليوم، وهو رقم استطاعت "مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سوريا" مع الإشارة إلى أنّ الأعداد قد تكون أكبر من ذلك، نظراً لغياب الشفافية في سجون النظام، وخوف الكثير من ذوي المعتقلين الابلاغ اعتقال أبنائهم خوفاً من المُلاحقة الأمنيّة.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد