"أونروا": عودة الدعم الأمريكي إشارة قويّة واعتراف بدور وأهمية وكالة الغوث

الإثنين 19 يوليو 2021
متابعات/بوابة اللاجئين الفلسطينيين

أكد المستشار الإعلامي لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا" عدنان أبو حسنة، على أنّ الشراكة عادت كاملة مع إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن، في إشارةٍ إيجابيّة وقويّة من واشنطن واعتراف بدور "أونروا" وأهمية وجودها.

وأوضح أبو حسنة في تصريحاتٍ للصحفيين في غزّة نقلتها وكالة "شينخوا"، أنّ الشراكة مع الإدارة الأمريكية تم إعادتها بشكلٍ كامل بعد أن شهدت قطيعة في عهد الرئيس السابق دونالد ترامب، لافتاً إلى أنّ الولايات المتحدة قدمت دعماً مالياً للوكالة في أبريل الماضي بلغ 150 مليون دولار، ومن ثم 33 مليون دولار خلال موجة التوتر الأخيرة على قطاع غزة في مايو، وأخرها المساهمة المالية الإضافية التي أعلن عنها أمس بمبلغ 135.8 مليون دولار.

وبيّن أبو حسنة أنّ حجم المساعدات الأمريكية بلغ 230 مليون دولار وهذا يقربنا من الحجم الذي كان في عهد ترامب عندما قطع المساعدات في يناير 2018، مُعتبراً أنّ عودة المساعدة الأمريكيّة إشارة إيجابيّة وقويّة من واشنطن واعتراف بدور "أونروا" وأهمية وجودها واستمرارها في عملياتها.

وأعلنت الولايات المتحدة الأميركيّة، مساء السبت 17 يوليو/ تموز، عن التبرّع بمبلغٍ إضافي قدره 135,8 مليون دولار لوكالة "أونروا" لدعم اللاجئين الفلسطينيين في مناطق عملياتها الخمس.

وأوضحت وكالة "أونروا" في بيانٍ لها، أنّ إعلان التمويل الأمريكي الجديد يأتي جنباً إلى جنب مع توقيع الولايات المتحدة و"أونروا" على إطار عمل للتعاون يحدد الأهداف والأولويات المشتركة لدعم المساعدة الإنسانيّة والتنمية البشريّة وحماية اللاجئين الفلسطينيين.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد