فلسطين المحتلة- أرشيفية

اقتحام مخيّمي الجلزون والدهيشة واستهداف البرج العسكري أمام مخيّم العرّوب

الإثنين 04 سبتمبر 2017
فلسطين المحتلة- أرشيفية
وكالات-بوابة اللاجئين الفلسطينيين

فلسطين المحتلة-بوابة اللاجئين الفلسطينيين

اقتحمت قوات الاحتلال مخيّم الجلزون للاجئين شمال شرق رام الله المحتلة، فجر الاثنين 4 أيلول في رابع أيام عيد الأضحى، من جهة الملعب، وزعمت قوات الاحتلال أنّها عثرت على سلاح خلال عملية الاقتحام.

أحضر الجنود خلال عملية الاقتحام أحد الأسرى من سجون الاحتلال إلى منزله في المخيّم قرب منطقة الجبل، ثم توجّهت نحو (7) جيبّات عسكرية تابعة لجيش الاحتلال وناقلتي جند من جهة الجبل باتجاه المخيّم، مع انتشار مكثّف لقوات الاحتلال على مدخل المخيّم.

اقتحمت كذلك قوات الاحتلال منطقة جبل الديك وانتشرت عند المقبرة ومنزل أبو علاء قدورة وشعبان أبو محمد، وذكرت بعض المصادر أنّ قوات الاحتلال قد أحضرت الأسير عمار الطيراوي واقتحموا منزله وصادروا منه شيء.

يُذكر أنّ قوات الاحتلال كانت قد اعتقلت الشاب حسن خليل راشد من مخيّم الجلزون خلال أيام العيد، كما اقتحمت المخيّم في أول أيام العيد ما أدى لاندلاع مواجهات أصيب خلالها عدد من أبناء المخيّم، واعتقل الجنود الشاب مالك رباح نخلة.

في بيت لحم المحتلة اقتحمت قوات الاحتلال فجراً منزل الشهيد محمد شحادة في مخيّم الدهيشة للاجئين جنوباً، واعتقلت نجله آية الله محمد شحادة، علماً أنّ لدى الشهيد ثلاثة أشقاء في سجون الاحتلال، كما قامت بتفجير باب محل تجاري يعود للشاب آية الله، وداهمت بعض المنازل والمحال التجارية في المخيّم.

وانسحبت قوات الاحتلال فيما بعد باتجاه منطقة العبيّات، وكانت قد اندلعت مواجهات عنيفة في منطقة جبل الموالح خلال انتشار قوات الاحتلال في حارة النواورة، كما انتشرت في شارع الصف ووادي معالي.

من جانبٍ آخر، تمكّن الشبان من إلقاء زجاجات حارقة على البرج العسكري أمام مدخل مخيّم العرّوب للاجئين شمالي الخليل المحتلة.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد