جانب من المسيرة

قوات الاحتلال تقمع مسيرة الميلاد التي خرجت نُصرةً للقدس

السبت 23 ديسمبر 2017
جانب من المسيرة
وكالات - بوابة اللاجئين الفلسطينيين

فلسطين المحتلة - بوابة اللاجئين الفلسطينيين

قمعت قوات الاحتلال، ظهر السبت 23 كانون الأول، مسيرة الميلاد التي خرجت باتجاه المدخل الشمالي لمدينة بيت لحم المحتلة، بقنابل الغاز المُسيل للدموع، ما أدى إلى إصابة العشرات بحالات اختناق بالإضافة إلى إصابات مباشرة.

وخرجت المسيرة نُصرةً للقدس المحتلة، في فترة أعياد الميلاد، للتعبير عن رفض الفلسطينيين بكافة دياناتهم وطوائفهم للقرار الأمريكي الصادر عن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب والذي يقضي بإعلان القدس المحتلة عاصمة للكيان الصهيوني.

هذا وارتدى عدد من المشاركين ملابس "بابا نويل"، رافعين العلم الفلسطيني، فقام جنود الاحتلال بالاعتداء عليهم، ما أدى لاندلاع مواجهات في تلك المنطقة، أصيب خلالها المصوّر الصحفي هشام شقرة بقنبلة غاز في اليد.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد