الجمعة 20 سبتمبر 2019
خبر: "أونروا" تعيد تأهيل إحدى مدارسها في مخيّم جرمانا بريف دمشق
مدرسة "نحف" – جرمانا / من صفحة (UNRWA) على فيسبوك
 

مخيم جرمانا – خاص
 

قالت وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا" عبر موقعها الإلكتروني، اليوم الاثنين 9 أيلول/ سبتمبر، إنّها استطاعت إصلاح وتجديد مدرسة "نحف" بمخيّم جرمانا بريف العاصمة السوريّة دمشق، بدعم من الصندوق السعودي للتنمية.

ولفتت الوكالة، إلى إنّ المدرسة المُعاد تأهيلها ستستقبل المئات من الطلبة العائدين إليها خلال العام الدراسي الحالي، بعد أن كانت مغلقة أمامهم بسبب استخدامها كملجأ طوارئ للاجئين الذين تشرّدوا من مخيّمات طالتها الحرب السوريّة وقصدوا مخيّم جرمانا.

يأتي ذلك، في سياق حملة تُواصل "أونروا" تنفيذها، منذ آب/أغسطس الفائت، في مجال صحة البيئة والصيانة في أقاليم عملياتها الخمسة في الشرق الأوسط، بما في ذلك المدارس في سوريا، حيث يجري إعادة تأهيل 70 منشأة.

الجدير بالذكر، أنّ منشآت وكالة "أونروا" التعليمية والصحيّة وسواها، قد تعرّضت للتدمير شبه الكامل في مخيّمات درعا واليرموك وحندرات، بفعل القصف الجوي والبري خلال سنوات الحرب، حيث دمّرت 32 منشأة في مخيّم اليرموك بينها 16 مدرسة تعمل بنظام الفترتين، بينما تحتاج 5 منشآت من أصل 6 إلى إعادة ترميم في مخيّم درعا، كما تعرّضت كافة منشآت الوكالة للدمار في مخيّم حندرات، وتعطّلت العديد من المدارس في مخيمات جرمانا وخان دنون بسبب استخدامها كملاجئ.

منشورة في زاوية
رابط مختصر
الأخبار المرتبطة